تونس تطلب رسميا برنامجا تمويليا من صندوق النقد الدولى


أعلن صندوق النقد الدولي، اليوم، الأحد، أن تونس طلبت منه رسميا برنامجا تمويليا، في 19 أبريل الجاري، وقالت مديرة الصندوق كريستالينا جورجيفا، في رسالة إلى رئيس الحكومة التونسية هشام المشيشي، إنها ستكلف وفدا لإجراء محادثات فنية فور الحصول على برنامج الإصلاح الاقتصادي التونسي. 


 


ونقلت وكالة سبوتنك ، أن الصندوق ثمن جهود الحوار الحكومي مع شركاء المجتمع بخصوص الإصلاحات ذات الأولوية لإنعاش الاقتصاد التونسي العليل.


 


وتحتاج تونس إلى ما يزيد عن 18.5 مليار دينار لتحقيق التوازن بين نفقاتها ومواردها، بعد أن بلغ عجز الموازنة 7.3% من الناتج المحلي.


 


وتستعد تونس نهاية الشهر الجاري للدخول في سلسلة من المفاوضات المباشرة مع خبراء صندوق النقد بهدف إبرام اتفاق يسمح لها بالحصول على تمويل لتغطية عجزها المالي.


 


وكان رئيس الحكومة التونسية هشام المشيشي، أعلن في وقت سابق أن المفاوضات الجديدة مع صندوق النقد الدولي ستنطلق هذا الشهر على قاعدة برنامج إصلاح واسع، يستند أساسا على اصلاح المؤسسات العمومية وتعديل منظومة الدعم ورفع المكبلات عن الاستثمار وتعديل منوال التنمية.


 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل