بايدن يدعو لإصلاح الشرطة.. ويؤكد: سنتصدى للإرهاب بعد الانسحاب من أفغانستان


قال الرئيس الأمريكي جو بايدن إنه يدعو الكونجرس إلى إصلاح شامل لقطاع الشرطة.


وأضاف في خطابه اليوم أمام الكونجرس الأمريكي بمناسبة مرور الـ100 يوم الأولى، سنتصدى للتهديدات الإرهابية ضد بلادنا بعد انسحاب قواتنا من أفغانستان، مؤكدا أن الحرب بأفغانستان هي الأطول وآن لنا سحب قواتنا.


يشار إلى أن الرئيس الأمريكي ألقى خطابه في نفس القاعة التي اقتحمها انصار الرئيس  السابق دونالد ترامب فى 6 يناير لعرقلة التصويت على تأكيد فوزه في الانتخابات الأمريكية، وهو ما دفع السلطات الأمنية لتعزيز الإجراءات الأمنية حول واشنطن العاصمة ومبنى الكابيتول الأمريكي قبل خطاب الليلة.


وفى سابقة تاريخية، تجلس كلا من نائبة الرئيس كامالا هاريس ورئيسة مجلس النواب الديمقراطية نانسى بيلوسى خلف بايدن وهو يلقى خطابه الرئاسى التقليدى أمام الكونجرس والذى كان من المفترض أن يلقيه بعد 40 يوما على دخوله البيت الأبيض، وهو ما لم يحدث لدواعي كورونا، ليتم إرجاء هذا الخطاب والاكتفاء بخطاب الـ100 يوم الأولى.


وسيكون خطاب بايدن بذلك هو الخطاب رقم 98 الذي يلقيه رئيس منتخب أمام الكونجرس حيث ألقي معظم الرؤساء الجدد خطاباتهم خلال 40 يوم من تولي المنصب.


ويتحدث بايدن فى خطابه عن التشريع الضخم الثالث لرئاسته، وهي خطة العائلات الأمريكية البالغة 1.8 تريليون دولار والتي تركز على الأطفال ويتطرق كذلك إلى مواضيع إصلاح الشرطة والعدالة العرقية وأزمة المناخ وخطته للبنية التحتية والوحدة والهجرة.


 


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل