ايران قادرة على ان تكون لاعبا رئيسيا في اقتصاد جنوب غرب آسيا

العالم – ايران

وفي كلمته الاربعاء خلال مؤتمر عقد عبر الفيديو كونفرانس برعاية جامعة شيراز بعنوان “الخليج الفارسي وسواحل مكران على اعتاب القرن الـ 15 ه.ش” قال اللواء صفوي: يمكن القول بانه لا منطقة اهم من موقع ايران الجيوسياسي والجيواقتصادي والجيواستراتيجي على خارطة العالم على المستوىين الاقليمي (غرب اسيا) والعالمي، اي انه لا منطقة اهم من غرب اسيا ولا دولة اكثر اهمية من ايران في غرب اسيا.

وقال: ان ايران على اعتاب القرن الـ 15 ه.ش يمكنها ان تكون احد اللاعبين الرئيسيين لاقتصاد جنوب غرب اسيا بمحور الاقتصاد البحري (الشحن والنقل البحري والسككي) وان تؤدي دورا اساسيا على اساس المصالح المشتركة مع سائر القوى العالمية والقارية والاقليمية والاستفادة من الاستقرار السياسي والامني والموقع الجغرافي (البحري والبري والجوي) وشبكات المواصلات البحرية في بحر عمان والخليج الفارسي وبحر قزوين وربط ذلك بالشبكات السككية والبرية وممرات الترانزيت.

واعتبر التوجه الدبلوماسي للشرق والجوار والاستفادة من الطاقات العالية جدا لموقع البلاد الجيوسياسي والجغرافي، بانه يمكنه ان يكون مفتاح انعاش اقتصاد البلاد وصادراتها.

واكد اللواء صفوي ضرورة تغيير محور تنمية البلاد وقال: انه مثلما كان النفط محور التنمية في ايران في وقت ما، لو اتخذنا اقتصاد البحر محورا للتنمية في الخطتين الخمسيتين السابعة والثامنة والوثيقة الوطنية للافاق المستقبلية لغاية الاعوام الـ 25 القادمة فان اقتصاد البحر يمكنه ان يكون له تاثير اساسي في قطاع التنمية في سواحل جنوب ايران كالخليج الفارسي وبحر عمان او سواحل بحر قزوين شمال ايران.

واشار الى وجود 11 ميناء كبيرا للبلاد على الخليج الفارسي وجنوب البلاد واضاف: ان المسافة من خليج غواتر حتى منطقة الفاو (جنوب) تبلغ نحو 2200 كم وتبلغ المسافة من ميناء آستارا حتى خليج حسين قلي (شمال) 675 كم اي ان لنا سواحل بطول اكثر من 2800 كم.

واضاف: هنالك في سواحلنا 11 ميناء وستصبح قريبا 12 ميناء تجاريا وترانزيتيا كبيرا واكثر من 350 ميناء متوسطا وصغيرا.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل