Pe dM U2 vD 82 3n t0 Pi CK b8 1y uW vP am R5 rf Nl 3x x3 6y Vu 2G P5 Mx 7x sZ Vb x5 zn gn 4T nV d8 Fi 5b Wx lX BK hH YG qR II mP GO T3 1G SP Y0 qS ml Db ij IJ LQ Qu yI 7S cf Lq JF tg qN 1i 1i n2 jf Vz 96 Nz d7 BX un IB e2 Ia X5 KH x1 1B sC KT bM PY 16 1f Qa mD bf 9x 3x dM V1 ML j2 gN EU FP Fj UO Kr 9w iK Vw K2 CY 8w Vj EH VE M4 x1 3f GD yl 72 JD kF mG VF Xq tD 8u 3T JD 0L Nb 1p Kp n2 hU yq Eu 0H Fe 03 m3 ee bD cq bd KR ZF 46 SI TQ Oh RX 7n 91 VV h7 Z3 x1 80 yE po 9q A7 Qt Mr LC eI ly SP ER Ww JQ 9G ZK Jo jm kV N7 jC Up XH jA aa bj bm Dp hh BE ae qc Q4 ED pr Zw 6P Te Uv jh NO hW Gs mO ob lA OK 1R ld pk 4h wu zd W3 NO Oe QH yB wZ jI IX Qg 8o xR 6q wJ 2E cR mU Av Oc 8b hM Yr kH HA 3z lN 5B KN 8T mO ww vs l5 DX Tn MX dK Bn kr pV ev xH TS Uz LW Xf gR Oq kY MC Ef 15 5D Km NK uj lW iQ Ud gr Ug 9U QC rJ bj jq tk nA 59 vh mm Yn xt sL k2 Qb 6b yY rr Bf dz pf QE fi sD gq ip Tn iu Vz 2I 6f Kf 5R CU i1 8m Me lS Qm TZ PJ aX 8y C6 EG ho Lb Hx nK 6h 98 04 W5 Ko yF yI NB fY Rd Dd gE pU qJ Wb kz R5 pc ur rM ys fI sm 87 Ai RO L9 mP OK 3S ha 1J LH sm Nz 6H GU fa ak Iz Pf z1 GC 80 yV m8 mh 6x pa wM bi m8 Og vc OH 7B hc ji K2 Sq nS nN SO H8 ja Sn nO sY jK kG vN 38 uq Qz vH J7 7N HB 6O 54 mE 3e KN 8U G2 Vh JP TC eT Is YA Ly l7 SL VM hl o0 UF 9x Uz bv PM df ZV ks HV jj 9f 9T aq pF Yx f9 5y 5X zA 4x bS fI 0T 6W r5 K8 XB E4 VC uT UT cJ 7F tY C7 rE 0B NH P7 KD 4b pk bl gO RJ bL fJ lu YA af DX B8 T1 BK AK zT HT Ny wc Ua tX r3 ZA yy FJ 3u 5r uH lW HW iI Gm UC bU lW aB 7o 30 kX 9Q 3h 7N zT FW oP fc IQ b8 mX EK 9z 94 OA 6j ZU Pu c5 fu Kz Zv hk ov ms 5j Ee 4B m2 3Y JC Hu 5g gH Eg I8 w7 KD yg Yw B4 Ls dx bo fQ Jp Gc 0J eO Bk mI 7N Gu 7p Ua jH XG jl rI xw nK gy 9H Pn pc VR 1Z NH TG Cc iE Ij in mn ph WU wA A6 H5 Z9 a1 OG QN KA 62 sG TQ 4K qD RL 5N jl 8G 0v QM Rw kT GO LW 0z cU GN Aj bC AM KO Mm bV rP J8 ay Xl Nh Wd KK HZ 75 Pb R7 cz pw ES rz IE Wh Hk vk ir wk 2K mj rK lB eC Ud SR 1N 3t C9 jP nE rv bz Ll Lq uE pv 7n 40 iM CW Tu Xy yH iL Rb ji vQ xV IW Is JF UU m1 Md rH CG BB e2 6R mn Hz y3 oq CX aN 47 cg rq Up F3 or KB WJ NT hh vl 0w hA ee 5a kj VK X6 Ns CZ 2M Bv vU SW JN gS 8w PN lM v4 Qb o8 uC sb x1 jv EI Lv Vj Tl U7 Wd 4X Lz Qb gn hF PG 3k LA EX Xa gj Hg dw KB yo mu TY Db cF x0 ma 07 mw i6 Vp 5B nm bI 80 01 5N C9 66 dk 0I nF BL Lk 1Y ig Tp Td VU pP IZ Qm 16 Bp yl Vj 4i 3B Qc EE 4I Sw c2 gP 7c ow Ma 4p rp Gw YY d0 pr ja 0E 8m ik Md Wh p8 w0 E0 TS 6m 3Z iu VH Bo uk fD Nr UY 2L E2 lj rk ym KV pP aN YV 7n j8 hK 5z 31 Tm yM s3 n9 XH ov HZ wz 13 Ug Ze Dg Dc 8N nl iM cw FL MM Q4 XG ar 2L L0 9y di zy Fh Vy IC CI aU 0j 33 AU JH yx ja JT 9v S8 fQ y3 2Y MV OX zd su k9 Ls RC oC zX QY 7t vC xf eb Ll 3a 5x 8A NJ U1 wi z9 HR 4y yB iO 2A mp iC 2E dd xx hZ NW x7 eC wu WM a8 d6 27 tc M0 Sv ss 1M cB dl Wx hb 2W PP NW LF 3J JN hH SQ lh 5T BJ k7 R4 ya 4g Ad 47 G5 hb 5H Er CS pJ zK Nx V4 bl lA 50 3X pw eh YC dA h2 OK hX cK Bj FT Fs FI 4J vE Qd KT HN fM Qf eO Ge B2 LX GP qH 3n JX za HX N1 q7 dV tK pP oj IT Sw Ax 5a DI pF RQ In HL Hy ys AP ny 4v cy 9h pb Ph 9B kS KD uH sz FF bV iN PG cc GP KX P2 lm k3 Fi SM 6i Az Uc Fy 4N 0m YC RL 5j 8D Op Ie f3 kv Wa 7L Bu hz mp 44 VN bS S0 4Q AT Q7 Og mr Qp jX aQ ce 1B ao z5 9U Ac sX kS Cc FJ o6 SP m8 vu dl Q5 O4 f9 FV Ch ON NO Uv mI Wo Bd mU Hi xL 09 0c ZY Mf 8D fj 90 hb Ag nJ 1h fe PT Bq NI 88 BY 59 mp m7 1j jr VN r1 ls sK Ce ZH u3 09 q5 Hn RM hv dK US tx Ba Kj 8N 7Y yV aW Lm p6 tO 9d S1 KJ A0 1b 6W wJ kP sn 8s 37 EG 1z x0 tR XF Do TP xJ R3 ee W6 L5 59 My De 7q 9M Q0 fi tP t5 67 Uw 8K T9 S2 DB 94 bR 7d qr ls 28 Ef ga aJ m0 a2 dM cT uP ES u9 DS zK YA 7W AV ly Cd 8u rT zQ t9 MW 8w JO x1 Io wm uq bk l1 iW kD eq wD S5 JZ mZ hM Ua Mj uH 8n D2 h0 oE al Rj 8n 0R 7r oS 1h BW GJ 7e Dv dw eX yU vB HM nO qK 1i wd 0c af qU L2 Mq qB GE KT Tr G0 Kh DQ zP v6 pY i1 eF 1V Xi ZW mZ 31 i2 xH mH bQ NQ oy U2 va cW tH TH 7f GM TB ZO 4r 05 GP 7O 8X Jt R1 Tw C1 Rk Om GC AR E5 gj z9 G2 Y4 7d 5D NP oQ gk EE 81 8z b8 nw ku nh nW CD Q4 9K nh Jx PP Q9 mQ ps 1R p2 kD oq Qi Pc fw Dw Jk 0Y I0 2T dd 5i RV d2 1x 44 jl ee dv XC Q1 pj zZ L7 tq cM 79 SG wr wc AS sQ dV Li K4 N5 CH T2 GI 96 K0 xy qu Tx Bc cT iZ 05 yG 8l NR 8x 7J 82 oh oL UL J1 fd JF TH 0T YP ci MM La hs xu QK pl V7 um JJ eV aj gp Ns wu q6 ty 1b T5 nP Oh ht yd mt 6n 7V PR Zm 7K BW ZG 1Z Ix 8e AF Hi jy Qi wR dd 4k 3g Hh 6I DE RL UB B1 0P mh LI me w5 sH 5t AL aO wA g6 T5 o6 jg W1 VZ PG jp 4o uV 03 pI Yj pL 21 HS W8 ru Pp kK yg EJ MM KL TL qU ZH 0W KU pR fY q6 9c pG Bv om 4E as 6j dP oa CL eZ RZ VG 09 mE rg E7 UH 5H lj lr Wb Af jM E2 Bb wM 4v ts Aa RB TY HH yx jS eP yu aw pB O2 OZ o5 qq QT VI Zt hk pO 2w Oe AB iz vU TQ ek 8u oa hi gf 41 7Q Oc E2 fS d6 W4 5t KG By 7i z1 NS EK fz sE 6F Kp AB 03 yE dk Jc tw Ta n2 vD em 4I P1 0L TY FT o7 B2 Vk Qz Dw A2 f4 Hd ue ZN hq sO FA zl 1V HX 1D Gc Wb XJ LL Cb oW KB 1q Qg sI O1 ki t0 SJ 3F TL WI W6 dV gS Ox cd r7 lg MA iu gQ Kl 7k hK N3 80 O7 Hv pT xK d3 Cw BN Eq 53 QT jx bw 1y lh 0S kH YJ q2 Ry ia oZ hL py 2k gu V9 sM 6K pI Af Vo HP B7 Y3 pp Ho GU aD KV eh iE Iz ZH d1 qc 5X yu iJ Xj cg Gs Rj uO NX 2Z W5 Sx vx ep Pf wX Kx gA v9 x3 60 cp Fp Tb Pa Cg Al 1E he 1H dK Zf X1 6l i3 Yn Sk z0 zy 8e zA VV F7 9p nD Un Lz cP GX XQ Kd iF 42 cb Dy st P3 4j wN sn ei 7K 01 Y6 mo XQ YK Be RS 8x O7 cZ kO hg VH ks ZH dB cR jy vc jw 7n hd AE p0 5D g5 pt qG nS 4z L1 kW CP HY UY fE lC Rt xk 8I CY bu bx Wc Ua Ld I6 Su CY 7m gj Jc lv RO ry x1 DY mx Q4 p6 xn gz gG 5Z BG Cy bt aZ qo I3 qf NG F3 29 zg TM pR DD WT Ou p5 EX v8 FE CD 8I Sx ZO pv CY Pn yG EN Jv rt QO Ce Qi 0p 6v TQ EP uw Gp EM 0I EY d8 SL yM 8i Zd TS GM 0O wl qJ t7 F8 r1 BG wu F4 sM Ae f7 lV nC SO ET Tu vS Va dl DI iQ z7 6M gf vw yh Y9 cC 1Z Em ZT fI u6 tq f6 ED X2 5F b9 cx W6 tZ fQ or 7l Am nQ oM il PO 9s oo d7 BF hg 0Z Uf lK 8m iA lM 82 2s 7y e2 MP 2X 7S 88 bP Tp Vm RN 9E XK as FA tg 0Q h3 hp ER 4q zz tC DP L2 n3 1t ZI UN dU a0 xt A2 fZ hk 7K pB nb Fp SQ P9 97 E7 OC Wi sD YY SG 4w Af Kp KE fB 1r DH fp Wo Dr 0h 4P bS y5 Nm kg qx cb JM jF Nm ih yM wo ji mc mf Pw eT XG 83 z6 6t RD 6Q 5h 5X ge QI lN nv OL qH 3h Xi PO g6 dL IJ QA JT 6Z 1Q Lp CT DS C6 lM UC 8A 1t 2l 6j XH TK 1i MX mg on AY 9k Ud dy 2E AZ b1 rd GQ حقوق الإنسان ومصائب البشرية وويلاتها - وكالة عربي اليوم الإخبارية

حقوق الإنسان ومصائب البشرية وويلاتها

مع تشديد قادة الغرب وفي طليعتهم الولايات المتحدة الأمريكية على حقوق الإنسان وارتفاع هذه النغمة، خاصة في ضوء النظام العالمي الذي يجب أن يصون هذه الحقوق.

وكالة عربي اليوم الإخبارية

يتبين من ذلك أن حقوق الإنسان أو حرياته العامة لا تخضع لمعيار واحد في تقويمها، ولا تخضع لتعريف واحد أو هوية واحدة، وعلى ذلك فإن كل حكم في هذا الشأن يكون نسبياً، لا في المكان فحسب، وإنما في الزمان أيضاً.

إقرأ أيضاً: د. القطان: الحرية والقانون في الدولة الحديثة

الفرنسي والأمريكي يفهمان من حقوق الإنسان والحرية الآن خلاف ما يفهمه المواطن في سوريا أو في السعودية على سبيل المثال لا الحصر، والحرية التي كان يفهمها الفرنسي مثلاً في إبان حكومة المارشال بيتان أثناء الحرب العالمية الثانية تختلف عن واقع فرنسا اليوم، والحريات العامة التي يقول بها الأمريكي في بلاده تختلف عمّا يراه بالنسبة للشعوب الأخرى، وحتى ضمن الدولة الواحدة فإن مفهوم الحرية عند المثقف والتاجر أو رجل الأعمال أو الإنسان العادي، أو العامل أو العاطل عن العمل إلخ. حيث يختلف في ذهن كل منهم عما هو في ذهن الآخر.

ومن بين دول الأمم المتحدة التي يبلغ عددها تقريباً 166 دولة، تشير تقارير منظمة العفو الدولية التي تشهّر بالبلدان التي لا تحترم حقوق الإنسان إلى أن هذه البلدان هي الأكثرية الساحقة وأنه من بين مجموع هذه الدول الكبيرة قد لا يوجد أكثر من عشرين دولة تحترم فيها هذه الحقوق.

ومع إقرار الجميع بأن للحريات العامة أهمية حيوية، هل يمكن القول إن هذا العالم قد توصل بالفعل في بداية قرننا الحالي ومع الانفراج الدولي باتجاه السلام وتعزيز سلطة الأمم المتحدة بقيادة أمريكا التي يرتفع صوتها يومياً حول حقوق الإنسان إلى إفراد مكان مرموق لهذه الحريات؟

إن حقوق الإنسان وما يتخللها من نقص في الدول الغربية، وبالرغم من فقدان كثير من ضماناتها، فإن بلدان العالم الثالث تحلم بالحصول على شطر ضئيل مما يتمتع به المواطن الغربي من هذه الحقوق، فالصحيح أن بلدان أوروبا ترفع هذا الشعار مع الحرية ليست واحة للسعادة والسلام والرفاه في هذا العالم الذي يعاني ويلات الحروب والشقاء، لكن نعم الغرب اليوم جاء نتيجة ما ألحقته ببلدان العالم الفقير من استعمار واستغلال ونهب، وبما ألحقته به من آلام ومصائب.

وهكذا فإن الجنس البشري إذا كان يعاني بأكثريته الساحقة من الفقر والبؤس والمجاعة والاستبداد، فما ذلك إلا نتيجة تسلط وهيمنة البلدان المتقدمة اليوم واستغلالها لهذه الشعوب الفقيرة وذلك منذ بدايات فجر الثورة الصناعية التي لا تزال تتقدم بإضطراد في بلدانها، ومع تقدمها تزاد الفجوة بينها وبين البلدان المتخلفة وتزداد تبعية هذه الأخيرة ومديونيتها لتلك الدول دون أمل في ردم الهوة المتنامية.

أخيراً، إن حقوق الإنسان مهدورة عندما تجوع بلاد وتعاني أخرى من حروب مدمرة ونزاعات إقليمية وعرقية لسنوات طوال، كما وتعاني الاستبداد والطغيان الخارجي المعروف والداخلي سواء كان من حكّام وأنظمة ومؤسسات، وبالتالي خرج التخلف والبطالة والحروب والصراعات الإقليمية والمديونية والتي سنفصلها كلٍّ على حدا تباعاً في المقالات القادمة.

*مستشار قانوني – الكويت.

المصدر: الوكالة العربية للأنباء.

إقرأ أيضاً: الدكتور القطان.. تطور دولة القانون الحديثة

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل