قسد تتعرض لهجومين منفصلين يطيحان بعدد من ميليشياتها

تتصاعد الهجمات ضد ميليشيات قوات سوريا الديمقراطية – قسد العميلة لقوات الإحتلال الأمريكي، وأصبح مشهد إحصاء قتلاها حدثاً يومياً بعد سنوات من ممارساتها وعمالتها للأمريكيين.

إعداد: وكالة عربي اليوم الإخبارية

تعرضت سيارة وحاجز لميليشيات قوات سوريا الديمقراطية – قسد العميلة للاحتلال الأميركي يوم أمس الأحد، لهجومين منفصلين في ريفي الحسكة الشرقي والرقة الغربي ما أدى إلى وقوع عدد من مسلحيها بين قتيل وجريح.

وأفادت مصادر محلية، بأن مسلحاً من ميليشيا قسد أصيب برصاص مجهولين في مخيم الهول شرق الحسكة، على حين انفجرت عبوة ناسفة استهدفت سيارة للميليشيات قرب قرية السلحبية غرب مدينة الرقة ما أدى إلى وقوع من فيها من المسلحين بين قتيل ومصاب.

إقرأ أيضاً: البحرين تهرول نحو التطبيع .. وزير خارجية المنامة إلى الأراضي المحتلة

وقتل أمس في هجمات منفصلة 4 مسلحين من الميليشيات في محيط حقل الجبسة بمنطقة الشدادي جنوب الحسكة وفي محيط بلدة أبو راسين بريف الحسكة الشمالي.

وفي أول أمس، قتل 14 مسلحاً من ميليشيا قوات سوريا الديمقراطية – قسد العميلة للاحتلال الأمير كي، ومسلحين اثنين من التنظيمات الإرهابية التابعة للاحتلال التركي في اشتباكات مسلحة بين الطرفين اليوم الجمعة في محيط مدينة رأس العين المحتلة بريف الحسكة، وقالت مصادر أهلية: إن الاشتباكات بين قسد والإرهابيين جاءت بعد عملية تسلل لمسلحي الميليشيا في قرية أم شعفة على محور تل تمر بريف رأس العين الجنوبي الشرقي بريف الحسكة شمال شرق البلاد.

إقرأ أيضاً: الرياض تطلب تأمين خط ترانزيت يربط سوريا بالمملكة

وأضافت المصادر: إن مسلحي ميليشيا فرقة السلطان مراد التابعة للاحتلال التركي تمكنت من صد تسلل قسد حيث استهدفت بصاروخ سيارة لهم من نوع (بيك آب) ما أدى إلى احتراقها بالكامل ومقتل 14 مسلحاً، ولفتت المصادر إلى أن مسلحين اثنين من فرقة السلطان مراد قتلا في صد عملية التسلل، وفي السياق، أكدت مصادر ميدانية في الحسكة مقتل 3 جنود من جيش الاحتلال التركي، في انفجار لغم أرضي أثناء محاولتهم زراعة ألغام على خطوط التماس مع الجيش العربي السوري بريف الحسكة الشمالي الغربي.

وأوضحت المصادر أن الجنود الأتراك الثلاثة قتلوا ظهر الجمعة أثناء زراعة ألغام في المنطقة القريبة من النقطة التركية بين بلدتي أبو رأسين وتل تمر شمال غرب محافظة الحسكة.

مصدر الأخبار: عربي اليوم + سانا.

إقرأ أيضاً: بالتزامن بتغييرات في رئاسة الجمهورية .. دمشق تقيل عدد من المدراء

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل