غوارديولا يحدد من هم أقوى المرشحين للفوز بالبريميرليغ

ستكون مباراة القمة بين مانشستر سيتي وضيفه ليفربول أول فرصة للفريقين المنافسين في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم لإظهار الرغبة في تحقيق اللقب، لكن بيب غوارديولا مدرب سيتي يعتقد أن الصراع هذا العام سيضم المزيد من المرشحين البارزين.

وسار سيتي وليفربول كتفا بكتف في صراع لا سابق له على اللقب في موسم 2018-2019 قبل أن يفوز سيتي باللقب برصيد 98 نقطة مقابل 97 لليفربول لكن هذا الأخير فاز به العام الماضي بفارق كبير عن أقرب مطارديه.

وأثبت الموسم الحالي أيضا انه لا سابق له بعد هزيمة ليفربول المذلة 7-2 أمام أستون فيلا بينما فاز سيتي، الذي يحتل المركز العاشر، بمباراة واحدة فقط من أول ست.

وقال غوارديولا للصحفيين قبل مواجهة الأحد على ملعب الاتحاد “ليفربول أقوى المرشحين لكن في ظل وجود جائحة كورونا أصبح الوضع مختلفا”.

اقرأ أيضاً : ريال مدريد يعلن إصابة كل من هازارد وكاسيميرو بفيروس كورونا

وأضاف: “هناك فرق أخرى قوية. حافظ ليستر سيتي على مستواه منذ أواخر الموسم الماضي وقطع أرسنال خطوة كبيرة إلى الأمام ليكون من المرشحين وأصبح لدي توتنهام هوتسبير ومدربه جوزيه مورينيو الفريق الذي يريده.”

وتابع: “تشيلسي في البداية لكنه مستقر جدا الآن ولديه تشكيلة كبيرة تمكنه من اتباع سياسة المناوبة بين اللاعبين البارزين. ربما لا يكون مانشستر يونايتد حاليا من حيث النتائج في أفضل حالاته لكننا شاهدنا مدى كفاءة التشكيلة الموسم الماضي”.

وختم بالقول: “أعتقد أن فرقا كثيرة ستنافس على اللقب هذا الموسم”.

وسيفتقد سيتي جهود المهاجم المصاب سيرجيو أغويرو لكن غابرييل جيسوس أصبح جاهزا لمباراة الأحد التي يقول غوارديولا إنها مهمة لكنها ليست حاسمة حتى ولو كانت الخسارة ستتركه متأخرا بثماني نقاط عن فريق المدرب يورغن كلوب.

اقرأ أيضاً : “آخر شيء كان ينقصنا” .. كلوب يتحدث عن إصابة فابينهو

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل