سوريا .. محاولة إغتيال قائد سرية الدفاع الوطني بضاحية الأسد

عاد مسلسل الإغتيالات مجدداً إلى سوريا بعد هدوء شهدته البلاد لفترة وجيزة من الزمن، لكن مع دخول كثير من المناطق في مصالحات، يبدو أن أجزاء واسعة من سكانها لا تزال تحمل النزعة الإرهابية في داخلها وتحاول تفجيرها عبر أهداف مخصصة للإغتيال.

إعداد: وكالة عربي اليوم الإخبارية

وبعد إغتيال مفتي دمشق بعبوة ناسفة، تتكرر المحاولات اليوم لتطال شخصيات دينية وعسكرية بحسب الأهمية التي تعود للأشخاص المستهدفين، لكن أياً تكن الصفة هذه الظاهرة يجب العمل بشكل قوي على إنهائها، عبر تكثيف تسيير الدوريات في عموم سوريا وخاصة في المناطق التي يسكن فيها أشخاص كان لهم باع طويل في مكافحة الإرهاب سواء في الميدان أو في الخطاب الديني أو السياسي.

ما يعني أن عودة مثل هذه الظاهرة قد تتسبب بمشاكل جمة ينتج عنها عودة اللاإستقرار للمناطق الآمنة سواء في العاصمة دمشق أو في المحافظات السورية والأرياف المحيطة بكل مدينة، وإلقاء القبض على الجناة حالة ضرورية لا بل قصوى وتطبيق أشد العقوبات بحقهم ليكونوا عبرة لكل من تسوّل له نفسه في التفكير بتكرار مثل هكذا محاولات رخيصة.

إقرأ أيضاً: إغتيالات بالجملة لقياديين موالين لقوات الجيش الأمريكي في الحسكة

وفي التفاصيل، قال مصدر محلي إنه سمع صوت انفجار فجر الأحد في منطقة ضاحية الأسد السكنية في ريف دمشق بـ سوريا واقتصرت أضراره على الماديات.

وبين المصدر أن الانفجار ناجم عن قنبلة تم رميها على منزل قائد سرية الدفاع الوطني في ضاحية الأسد اياس صقر، في محاولة لاستهدافه، بدوره بين قائد سرية الدفاع الوطني في ضاحية الأسد إياس صقر أنه نجى من محاولة الاغتيال أثناء عودته من عمله فجر الأحد قرابة الساعة الرابعة.

إقرأ أيضاً: وزير المالية يكشف عن سبب العجز الإقتصادي في سوريا

وتابع صقر أنه “لدى عودته من العمل ونزوله من سيارته قام مجهولون برمي قنبلة باتجاهه وجاءت في حديقة المنزل واقتصرت الأضرار على الماديات، وأردف قائد سرية الدفاع الوطني في الضاحية أنه تم تنظيم ضبط لدى الشرطة والموضوع قيد المتابعة من قبل الأجهزة المختصة في المنطقة ويجب أن تعمم المتابعة في كل أنحاء سوريا لكشف كل الخلايا الإرهابية.

مصدر الأخبار: وكالة عربي اليوم الإخبارية + مواقع إخبارية.

إقرأ أيضاً: الحكومة الإماراتية تعفي الإسرائيليين من تأشيرة الدخول

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل