روسيا ..عمليات إرهابية مرتقبة بشن غارات على المدنيين.. لإتهام؟!

يبدو أن النظام التركي بدأ يحرك أذرعه إنتقاماً من روسيا على غارتها الأخيرة التي طالت معسكراً لفيلق الشام الإرهابي، وفي مستوىً مرتفعاً هذه المرة من خلال شن غارات بطائرات دون طيار على مواقع مدنية لإتهام الدولة السورية والروسية بإرتكابها هذه الهجمات.

إعداد: وكالة عربي اليوم الإخبارية

اللافت أن روسيا رصدت هذا المخطط وقبله رصدت مسألة إستخدام الكيماوية وهي مشاريع قيد التنفيذ من جانب الفصائل الإرهابية المسلحة ما يعني إشتداد الخلافات الروسية – التركية على الملفات التي تحاول فيها أنقرة لي أذرع روسيا فيها سواء في سوريا أو في منطقة ناغورنو قره باغ المتنازع عليها بين أرمينيا حليفة الدولة الروسية وبين أذربيجان حليفة النظام التركي، هذا الأمر بطبيعة الحال سيسرع من عملية بدء معارك مؤجلة في سوريا كمعركة ادلب، إضافة إلى الدخول الروسي المباشر إلى جانب القوات الأرمينية في الحرب القائمة مع جارتها أذربيجان.

إقرأ أيضاً: جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في ذكرى وعد بلفور

وأعلن مركز المصالحة التابع لوزارة الدفاع الروسية في سوريا، أن الفصائل الإرهابية تستعد لتنفيذ هجوم باستخدام طائرة مسيرة لاتهام روسيا وسورية بشن غارات على المدنيين في إدلب، شمال غرب سوريا.

وقال نائب رئيس المركز الروسي، اللواء البحري ألكسندر غرينكيفيتش في بيان له، بحسب موقع روسيا اليوم: إن المركز تلقى معلومات جديدة حول خطط الجماعات الإرهابية لاتهام القوات الحكومية السورية والقوات الجوية الفضائية الروسية بالقصف المدفعي والجوي على المراكز الأهلية، ضمن الأراضي التي تسيطر عليها هذه الفصائل في منطقة خفض التصعيد بإدلب شمال غرب البلاد.

إقرأ أيضاً: تركيا تبدأ حرب التصريحات “الكاذبة” ضد روسيا

وأضاف غرينكيفيتش أن الفصائل الإرهابية المسلحة تخطط لاستهداف مواقع للبنية التحتية المدنية في قرية نحلة بريف ادلب بواسطة طائرة مسيرة، ثم نشر فيديوهات للهجوم الإرهابي على الإنترنت واتهام القوات الحكومية السورية والقوات الجوية الفضائية الروسية بهذا العمل.

ودعا مركز المصالحة الروسي قادة الفصائل الإرهابية المسلحة للتخلي عن الاستفزازات والموافقة على التسوية السلمية في المناطق التي يسيطرون عليها.

مصدر الأخبار: وكالة عربي اليوم + وكالات.

إقرأ أيضاً: واشنطن تضغط على قبرص لمنع البحرية الروسية دخول موانئها

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل