روسيا تشعر بالقلق من نشاط داعش شرق الفرات

إن التطورات الأخير من جانب الفصائل الكردية وتحديداً تصرفات ميليشيات قوات سوريا الديمقراطية – قسد العميلة لقوات الإحتلال الأمريكي في الشرق السوري، تقلق روسيا لجهة تنامي هجمات تنظيم داعش الإرهابي مجدداً، في تلك المناطق.

إعداد: وكالة عربي اليوم الإخبارية

إن الأخبار المتواترة عن قيام الفصائل والميليشيات الكردية بتحرير سجناء داعش نساءً ورجالاً يثير القلق فعلاً لجهة أن هناك ما يُحاك في المنطقة عبر إطلاقهم مجدداً، فالعمليات الإرهابية التي تبناها التنظيم في فرنسا والنمسا، ما هي إلا مقدمة عن عودته من بعد تجميع قواه مجدداً، وأما مسألة تفاخر ميليشيات قسد بإنتصارها على آخر معاقل التنظيم في منطقة الباغوز ما هو إلا أكبر كذبة كذبتها بالتعاون مع الولايات المتحدة الأمريكية، فلقد إنكشف المستور، والدليل هو خطف وإعتقال المدنيين السوريين بدون أسباب وأخذهم إلى وجهات عير معروفة، ما يعني أن التغيير الديموغرافي قد بدأ بتخطيط أمريكي وتنفيذ الميليشيات الكردية المتواطئة معها.

إقرأ أيضاً: قسد تفرج عن معتقلات داعشيات وتختطف سوريين

أعربت روسيا عن قلقها إزاء زيادة نشاط تنظيم داعش الإرهابي في بعض المناطق السورية، وفي الوقت نفسه أملت في عقد اجتماع جديد للجنة مناقشة تعديل الدستور في جنيف حتى نهاية شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري.

وفي موجز صحفي، أبدت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا حسب الموقع الالكتروني لقناة روسيا اليوم أمل موسكو في عقد اجتماع جديد للجنة مناقشة تعديل الدستور السوري في العاصمة السويسرية جنيف حتى نهاية نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، بفضل المفاوضات التي أجراها مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا غير بيدرسون في العاصمة السورية دمشق.

إقرأ أيضاً: جبهة النصرة تنفذ أكثر من 30 هجوماً إرهابياً في مناطق خفض التصعيد

وصرحت زاخاروفا، بأن تكثيف الخلايا النائمة التابعة لتنظيم داعش الإرهابي عملياتها في شرق ووسط سوريا في الآونة الأخيرة، لاسيما في المناطق الخاضعة لسيطرة ما يسمى “الإدارة الذاتية” الكردية في شرق الفرات، يثير قلقا متزايدا لدى روسيا الإتحادية.

وأشارت الدبلوماسية الروسية إلى ورود تقارير عن ارتفاع وتيرة هجمات الفصائل الإرهابية المسلحة على مواقع للجيش العربي السوري والميليشيات الكردية.

مصدر الأخبار: وكالة عربي اليوم الإخبارية + وكالات إخبارية.

إقرأ أيضاً: الإستخبارات التركية تنتهي من تأسيس معتقل كبير في عفرين

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل