بعدما حاصرها الجيش السوري .. نقطة تركية جديدة تتحضر للرحيل

بعدما حاصرها الجيش السوري .. نقطة تركية جديدة تتحضر للرحيل – أفادت مصادر خاصة لـ “سبوتنيك” بأن القوات التركية بدأت التجهيز الفعلي للانسحاب من عدة نقاط مراقبة تابعة لها، يحاصرها الجيش السوري ، في ريفي حلب الشمالي والغربي.

وأشارت المصادر إلى أن آليات وشاحنات دخلت صباح اليوم الثلاثاء، 10 تشرين الثاني، إلى نقطة المراقبة التركية الثالثة الواقعة بين بلدتي الشيخ عقيل وقبتان الجبل إلى الجهة الغربية من ريف حلب الشمالي، والتي تعرف باسم نقطة “الشيخ عقيل”.

ووفق ما أوضحته المصادر لـ “سبوتنيك” فإن الشاحنات دخلت إلى النقطة لنقل التجهيزات والمعدات الموجودة داخل النقطة، تمهيداً لإخلائها بشكل كامل، مشددة على أن الوضع الحالي هو تمهيد للانسحاب ولا يمكن الحديث في الوقت الحالي عن بدء الانسحاب بشكل فعلي.

اقرأ أيضاً : القوات التركية تزيل الجدار الإسمنتي بريف الدرباسية والسبب؟

بالتزامن أوردت مصادر إعلامية معلومات عن أن القوات التركية بدأت بتفكيك نقطة مراقبتها الموجودة في بلدة “عندان” بريف حلب الشمالي، تحضيراً للانسحاب منها، إلا أن مصادر ميدانية أكدت لـ”سبوتنيك” أنه لم يسجل أي تحرك فعلي في محيطها بهذا الخصوص.

وكان الجيش السوري قد تمكن خلال عملياته العسكرية التي نفذها في ريفي حلب الغربي والشمالي، تمكن من إيقاع عدة نقاط مراقبة تركية رئيسية ضمن حصار قواته، أبرزها نقاط “الشيخ عقيل”، “جبل عندان“، “الهضبة الخضراء” في بلدة “العيس” و”الراشدين” غرب مدينة حلب.

اقرأ أيضاً : الولايات المتحدة تدرج وزارة وقوة عسكرية سورية على قائمة العقوبات
اقرأ أيضاً :
القوات التركية تخلي نقطة مراقبة جديدة لها في ريف حلب

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل