السفن الحربية تغادر القاعدة البحرية الروسية في طرطوس

قال مصدر بالمكتب الصحفي لأسطول الشمال الروسي، إن مجموعة السفن الحربية التابعة لهذا الأسطول، أنجزت أعمال صيانة وجددت إمداداتها، وغادرت ميناء طرطوس بغرب سوريا اليوم.

وأضاف: “غادرت مجموعة من السفن التابعة للأسطول الشمالي بقيادة العقيد البحري ستانيسلاف فاريك مركز الخدمات اللوجستية البحري الروسي في ميناء طرطوس السوري، متوجهة إلى البحر الأبيض المتوسط. وقبل ذلك في غضون عدة أيام، خضعت السفينة الكبيرة المضادة للغواصات الأميرال كولاكوف، والصهريج البحري الأكاديمي باشين، وقاطرة الإنقاذ التاي، لتجديد مخزوناتها من الماء والغذاء، وإجراء صيانة روتينية، مع تنفيذ النشاط البحري اليومي المعتاد”.

اقرأ أيضاً : ادلب .. الفصائل الإرهابية ترفع صور قاطع رأس الفرنسي

وستقضي المجموعة البحرية الروسية المذكورة، بعض الوقت في مياه البحر المتوسط، لتتوجه بعد ذلك عائدة إلى نقطة تمركزها الرئيسية.

وستنجز السفينة الكبيرة المضادة للغواصات “الأميرال كولاكوف”، رحلتها البحرية الطويلة في نهاية عام 2020. وهي تتواجد في مياه المتوسط منذ بداية أغسطس. وخلال هذه الرحلة الطويلة، قطعت هذه السفينة، حوالي 22 ألف ميل بحري.

اقرأ أيضاً : موسكو تكسر جمود إدلب .. نحو تبديل قواعد الاشتباك!

وخلالها نفذت عدة تدريبات في مجال الدفاع الجوي والبحث عن الغواصات المعادية. وخلال الرحلة دخلت المجموعة البحرية إلى موانئ الجزائر واليونان وقبرص وسوريا.

اقرأ أيضاً : روسيا وتركيا.. حربٌ مرتقبة مركزها الشمال السوري
اقرأ أيضاً : روسيا ضربت تركيا في إدلب بينما كانت تستعرض عضلاتها في قره باغ

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل