الرئيس الأسد يوجه رسالة إلى روسيا عبر مكالمة الفيديو

أكد الرئيس السوري بشار الأسد، اليوم الاثنين، أن الجزء الأكبر من اللاجئين السوريين يرغبون في العودة إلى وطنهم، مشيرًا إلى أن لديه أمل في أن يخرج المؤتمر الدولي لعودة اللاجئين السوريين بنتائج مهمة.

وقال الأسد في لقاء عبر تقنية الفيديو مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين: “الجزء الأكبر من اللاجئين يرغب بالعودة إلى سوريا بعد أن هيأت الدولة الظروف المناسبة لذلك ولدينا أمل أن يخرج مؤتمر عودة اللاجئين بنتائج مهمة”.

وتابع الأسد: “المؤتمر الدولي لعودة اللاجئين مجرد بداية لحل هذه المسألة الإنسانية”، مضيفًا أن “قضية اللاجئين قضية إنسانية بالنسبة لنا ولكم وللكثير من الدول ولكنها بالنسبة لنا قضية وطنية”.

في الختام، وجه الرئيس الأسد رسالة شكر إلى الرئيس بوتين على الاهتمام والدعم الروسيين للحكومة السورية وجهودها المبذولة إن كان في مكافحة الارهاب أو إعادة الإعمار أو إعادة اللاجئين.

اقرأ أيضاً : الرئيس فلاديمير بوتين يتصل بالرئيس الأسد عبر الفيديو

وأجرى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في وقت سابق من اليوم الاثنين، اتصالا عبر الفيديو مع الرئيس السوري بشار الأسد.

وكانت وزارة الإعلام السورية قد وجهت دعوة لوسائل الإعلام الأجنبية المعتمدة في سوريا لحضور المؤتمر الذي سيعقد في قصر المؤتمرات في دمشق في 11 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري وعلى مدى يومين.

ومنذ عام 2017، في نور سلطان (أستانا سابقاً)، تجري محادثات حول الشأن السوري في إطار ما يسمى بصيغة أستانا، وفي كانون الثاني/ يناير 2018، استضافت مدينة سوتشي الروسية مؤتمر الحوار الوطني السوري، الذي كان أول محاولة منذ بداية الصراع لجمع مجموعة واسعة من المشاركين في منصة تفاوض واحدة.

اقرأ أيضاً : سفير موسكو في دمشق : إجراءات جديدة لدعم سوريا مادياً

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل