الجيش الأمريكي ينسحب من الشرق السوري

سيّرت الشرطة العسكرية الروسية، دورية بشكل منفرد في ريف مدينة المالكية على المثلث الحدودي السوري العراقي التركي، وأخرى مزدوجة مع قوات الجيش التركي على الحدود السورية التركية شمالي محافظة الحسكة، مع استمرار الجيش الأمريكي بسحب مدرعاته باتجاه العراق.

وأفاد مراسل “سبوتنيك” نقلاً مصادر أهلية بأن الشرطة العسكرية الروسية، سيرت، اليوم الاثنين، دورية منفردة مؤلفة من 4 مدرعات ترافقها حوامتان، في منطقة المالكية أقصى شمال شرقي محافظة الحسكة السورية، عند المثلث الحدودي (السوري – العراقي – التركي)، وهي الدورية الرابعة خلال أسبوع.

وتابعت المصادر أن خط سير الدورية الروسية تضمن عددا كبيرا من قرى الريف الغربي لمنطقة المالكية، المحيطة بحقول النفط التي يسيطر عليها الجيش الأمريكي.

وكثفت القوات الروسية دورياتها في منطقة المالكية خلال الأيام الماضية، ليصل عدد الدوريات المنفذة إلى أربع دوريات خلال أسبوع واحد فقط.

وفي السياق، سيّرت الشرطة الروسية وقوات الجيش التركي الدورية المشتركة الـ 34 في ريف الدرباسية، حيث دخلت مدرعات الجيش التركي الأراضي السورية، عبر قرية شيرك، 13 كم غرب الدرباسية.

وأوضحت مصادر أهلية لــ “سبوتنيك” أن الدورية المشتركة جابت قرى (دليك، ملك, القنيطرة، القرمانيه، تل كديش، الغنامية، كرب الطلي، تل طير، جديدة، بابا محمود، تل كرمة، الخاصكه، أبو جراده، خرزه، خانكه جوهرية) بعمق يزيد عن 10 كم وللمرة الثانية داخل الأراضي السورية الواقعة تحت سيطرة مسلحي تنظيم “قسد” الموالي للجيش الأمريكي بأربع مدرعات من كل طرف، إضافة إلى مرافقة حوامتين روسيتين لها.

اقرأ أيضاً : بايدن منفتح على الحوار ومعلومات عن مفاوضات مع دمشق!

انسحاب مدرعات أمريكية

وفي سياق منفصل، تستمر قوات الجيش الأمريكي بإخراج وسحب آلياتها ومدرعاتها العسكرية من شرقي سوريا إلى العراق وبشكل شبه يومي، في تطور عسكري استثنائي بدأت ملامحه خلال الأيام الماضية.

وأكدت مصادر أهلية في ريف محافظة الحسكة لمراسل “سبوتنيك” أن قوات الجيش الأمريكي أخرجت مساء أمس الأحد 15 تشرين الثاني/ نوفمبر، رتلاً من المدرعات والدبابات عبر معبر الوليد غير الشرعي باتجاه الأراضي العراقية وتحديداً إلى إقليم شمال العراق.

وذكرت المصادر أن رتلاً من 50 عربة مدرعة ودبابة تابعة للجيش الأمريكي خرجت من معبر الوليد غير الشرعي باتجاه الأراضي العراقية وسط إجراءات مشددة على طول مسار القافلة العسكرية.

وتابعت المصادر أن المدرعات والدبابات الأمريكية انسحبت من القاعدة غير الشرعية بريف مدينة المالكية شمالي شرقي الحسكة المحيطة بحقول نفط الحسكة ببلدة رميلان.

ونقلت مصادر أهلية لـ “سبوتنيك” أن عددا من المدرعات خرجت يوم الأحد من قاعدة حقول نفط الجبسة بمدينة الشدادي جنوبي الحسكة ومنها باتجاه الحدود السورية – العراقية.

وكان الجيش الأمريكي نقل عدد من العربات العسكرية مع ما يقارب 50 جندياً من قاعدته غير الشرعية بريف مدينة المالكية شمالي شرقي محافظة الحسكة عبر معبر الوليد غير الشرعي ،إلى إقليم شمالي العراق ،للمرة الثانية خلال اليومين الماضيين.

وتأتي هذه التطورات العسكرية في وقت بدأت تتحدث تقارير إعلامية عم نية الإدارة الأمريكية الحالية بسحب جنودها المتواجدين في شرقي سوريا،خصوصاً بعد التغيرات التي قام بها الرئيس الأمريكي دولاند ترامب ،وشملت وزير الدفاع”مارك أسبر” وتعين “كريستوفر ميلر ” بدلاً عنه، والذي قام هو الأخر بإجراء تغيرات في القادة العسكريين ومنها تعين الكولونيل “دوغلاس ماكريغور” المعروف بدعواته المتكررة للانسحاب من سوريا، بمنصب المستشار الأول للبنتاغون.

اقرأ أيضاً : القوات التركية تتوقف عن الإنسحاب من نقاط المراقبة للمساومة!

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل