مصفاة بانياس تبدأ بعد أيام زيادة كميات المازوت والغاز والفيول

أعلن مدير عام مصفاة بانياس بسام سلامة أن أعمال صيانة وحدات إنتاج المازوت والغاز والفيول في المصفاة تنتهي غدا الإثنين، مبينا أن الإنتاج سوف يزداد بنسبة 25 بالمئة خلال أسبوع.

ونقلت “الوطن” السورية عن سلامة تأكيده اليوم أنه: “سيتم الانتهاء من أعمال صيانة وحدات إنتاج المازوت والغاز والفيول غداً، لتبدأ عمليات إنتاج تلك المواد مباشرة”.

وأشار سلامة إلى أنه: “تم الانتهاء من أعمال عمرة المصفاة، وما يتم حالياً هو استكمال لبعض الأمور من أجل ضمان التشغيل الآمن”.

وأوضح أن إنتاج المصفاة من المازوت والغاز والفيول سوف يزداد بنسبة 25 بالمئة خلال أسبوع من عودة وحدات الإنتاج للعمل، منوهاً بأن المواطن سيلمس تحسناً في توافر المازوت والغاز تدريجياً مع عودة الإنتاج.

وتقع “مصفاة بانياس” شمال مدينة طرطوس على السواحل السورية، وهي إحدى مصفاتي نفط في البلاد، وتغطي الجزء الأكبر من احتياجات المحافظات السورية من المشتقات النفطية بقدرة تكريرية تبلع 6 ملايين طنٍ متري من النفط الخام سنوياً.

وكانت قد خضعت مصفاة بانياس إلى “عمرة شاملة” منذ حوالي شهر بسبب الإستخدام المستمر للمصفاة منذ بداية الحرب على سوريا , وبسبب تلك العمرة تعرضت المدن السورية إلى إختناق كبير على محطات تعبئة الوقود وذلك بسبب نقص مادة البنزين .

كما كافأ الرئيس بشار الأسد كوادر وزارة النفط “الذين أجروا أعمال العمرة في مصفاة بانياس بخبرات محلية”،

وذكرت رئاسة الوزراء أن الأسد قدم مكافأة مالية لكوادر المصفاة من مهندسين وفنيين وعمال، قالت إنهم “استطاعوا أن ينجزوا وبزمن قياسي عمليات الصيانة لمصفاة بانياس وذلك دون الحاجة إلى استيراد قطعة غيار واحدة من الخارج ودون الاستعانة بأي شركة أجنبية”.

اقرأ أيضاً : الرئيس بشار الأسد يكافئ عمال مصفاة بانياس

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل