عبد المجيد: نستنكر توجيه واشنطن سلاحها الاقتصادي ضد إيران

إستنكر الأمين العام لجبهة النصال الشعبي الفلسطيني خالد عبد المجيد العقوبات الأمريكية على الجمهورية الإسلامية الإيرانية التي تقف في مواجهة المؤامرات التي تستهدف القضية الفلسطينية وشعوب المنطقة، مؤكداً وقوف القوى الفلسطينية إلى جانبها في مواجهة التهديدات التي تطلقها الولايات المتحدة والكيان الصهيوني وعملائهما في المنطقة.

خاص وكالة عربي اليوم الإخبارية – الأستاذ خالد عبد المجيد

وقال خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني، إن جبهة النضال الشعبي الفلسطيني وكل فصائل المقاومة الفلسطينية والقوى الحية في أمتنا تدين وتستنكر وتندد بالإجراءات والعقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة الأمريكية على إيران، وتعتبر أن هذه الإجراءات تأتي في سياق العدوان المستمر التي تشنه الدوائر الأمريكية والصهيونية وعملائهما من دول التطبيع العربي على إيران وفلسطين ومحور المقاومة في المنطقة, وتأتي هذه العقوبات إرضاءً للكيان الصهيوني والمملكة السعودية ودول الخليج التي أقامت التحالفات مع الكيان الصهيوني لتزيد من تآمرها على إيران وشعوب أمتنا العربية والإسلامية، بعد أن فشلت في تحقيق مشاريعها وأهدافها في المنطقة.

إقرأ أيضاً: أهداف وأرباح أردوغان من حرب القوقاز

واضاف عبد المجيد أنه في الوقت الذي نعلن فيه وقوفنا إلى جانب الجمهورية الإسلامية الإيرانية شعباً وجيشاً وقيادةً وعلى رأسها سماحة الإمام آية الله علي الخامنئي, نؤكد أن هذه هي معركتنا جميعاً في مواجهة هذه التهديدات الأمريكية الصهيونية والتحالفات الجديدة مع بعض دول الخليج التي تهدف لتمرير صفقة القرن الأمريكية وخطط الضم الصهيونية لتصفية الحقوق الفلسطينية, وتصعيد الموقف والخطوات التآمرية ضد إيران التي وقفت وتقف في مواجهة المشاريع والمؤامرات التي تستهدف شعوب المنطقة وأفشلت مع سورية وقوى المقاومة وروسيا أكبر مشروع إمبريالي-صهيوني رجعي في المنطقة وهو مشروع الشرق أوسط الجديد.

إقرأ أيضاً: الجعفري يبين دور سوريا في مواجهة العقوبات القسرية

ونوه عبد المجيد إلى إن إيران تعتبر الداعم الأساسي والرئيسي للمقاومة الفلسطينية ضد صفقة القرن وخطط الضم الصهيونية، وتمثل اليوم القلعة الشامخة للدفاع عن حقوق شعبنا الفلسطيني وحقوق شعوب أمتنا العربية والإسلامية، في مواجهة العدوان والغطرسة الأمريكية-الصهيونية وتآمر بعض الحكام العرب.

* الأمين العام لجبهة النضال الشعبي.

إقرأ أيضاً: دير الزور تنتفض.. ومقتل 11 مسلحاً من ميليشيا قسد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل