روسيا .. الإرهابيون يقامرون عبر بورصات إلكترونية لتمويل أنشطتهم

أكد نائب مجلس الأمن الروسي، يوري كوكوف، يوم أمس الثلاثاء، أن الإرهابيين لجؤوا إلى أندية قمار ومتاجر إلكترونية وبورصات في الإنترنت لتمويل أنشطتهم.

وكالة عربي اليوم الإخبارية

وقال كوكوف، في مقابلة مع صحيفة “روسييسكايا غازيتا”، حسب موقع قناة روسيا اليوم الالكتروني: “يقوم أتباع الإرهابيين من أجل حصد موارد مالية بفتح مواقع إلكترونية خاصة ومتاجر في الإنترنت تعرض كتباً وتسجيلاتٍ مصورةٍ وصوتيةٍ وأنواع أخرى من البضائع تحمل طابعاً متطرفاً”.

وأضاف: إن الإرهابيين ينظمون أندية قمار إلكترونية، يصعب الاشتباه فيها بالتعاون مع المسلحين، كما يقومون بعمليات إرسال جماعية لرسائل حول جمع تبرعات.

إقرأ أيضاً: أبعاد الإنسحاب التركي من أكبر نقطة مراقبة في سوريا

وذكر أن أموالاً كبيرة يجري جمعها عبر اللعب بأسواق الأوراق المالية والاستثمارات في العقارات والأعمال التجارية عبر شركات وهمية والاحتيال في المزادات والبورصات الإلكترونية، وأوضح كوكوف، أن حصد الأموال يتم عبر منصات إلكترونية، بما في ذلك عبر استخدام أنظمة التعاملات غير الرسمية والعملات المشفرة.

وكانت روسيا قد أكدت أن الاستفزازات المتكررة التي يقوم بها الإرهابيون باستخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا ومحاولات تضليل الرأي العام العالمي أصبحت مكشوفة امام الجميع، وقال نائب رئيس مجلس الدوما الروسي بيوتر تولستوي اليوم الخميس إن الإرهابيين الذين يحاولون خداع المجتمع الدولي عبر الإرهاب الإعلامي وخلق الاستفزازات المتكررة في سوريا سوف ينالون العقاب المناسب.

إقرأ أيضاً: ليبيا وتورط جهات دولية كبرى .. لمن الغلبة؟!

إلى ذلك أوضح رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الدوما في روسيا ليونيد سلوتسكي أن التلاعب بورقة السلاح الكيميائي يجري منذ فترة طويلة مؤكداً أن أي استفزازات بهذا الشأن لاتهام الدولة السورية محكومة بالفشل ولن تلقى أي تأييد، ولفت سلوتسكي إلى أن الإرهابيين الموجودين في إدلب يحاولون مرة تلو أخرى القيام باستفزازات باستخدام مواد سامة لتأليب الرأي العام العالمي على سوريا، مشيراً في هذا السياق إلى محاولات النظام التركي التستر على التنظيمات الإرهابية في إدلب مثل جبهة النصرة وغيرها.

من جهته وصف يفغيني بريماكوف رئيس الوكالة الفيدرالية للتعاون الدولي في روسيا “روس سوترودنيتشسفو” الاستفزازات الإرهابية باستخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا بانها تدل على حماقة الإرهابيين لأن محاولاتهم أصبحت معروفة لدى الجميع منذ وقت طويل ويتم القضاء عليها وإحباطها قبل البدء بها.

مصدر الأخبار: عربي اليوم + وكالات.

إقرأ أيضاً: سوريا تتحدى الولايات المتحدة.. الإرهاب الإقتصادي لن ينجح!

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل