القوات التركية تنفرد بطريق حلب اللاذقية الدولي

تحاول أنقرة التفرد بالطريق الدولي حلب – اللاذقية المعروف بطريق “إم -4” الدولي، ولثاني مرة تقوم القوات التركية بتسيير دورياتها فيه بشكل منفرد بدون القوات الروسية.

إعداد: وكالة عربي اليوم الإخبارية

إن قيام القوات التركية بهذا التصرف على عكس الطريق الدولي في الحسكة بالشرق السوري، يعني أن الأهمية الإستراتيجية لدى طريق حلب اللاذقية الدولي تهم تركيا للإطباق على الشمال السوري بكل مناطقه وطرقه الحيوية ما يعني قطع الحركة أمام الدولة السورية من خلال فصل المحافظات السورية بعضها عن بعض وبالتالي زيادة ضغط إقتصادي على سوريا يتماهى مع الحصار الأمريكي الخانق المفروض على البلاد.

إقرأ أيضاً: معيتيق رجل ليبيا الثاني ومنقذها بعد الاتفاق النفطي

فلقد سيرت القوات التركية اليوم الخميس، دورية بشكل فردي على الطريق الدولي حلب _اللاذقية “إم -4″، نطلاقاً من بلدة النيرب بريف إدلب الشرقي، وصولا إلى عين حور بريف اللاذقية الشمالي.

القوات التركية ونظيرتها الروسية خرجتا بدورية مشتركة في ريف الحسكة، وأوضح مصدر مطلع، بأن 4 عربات تركية ومثلها روسية انطلقت من معبر شيريك الحدودي بريف بلدة الدرباسية بريف الحسكة الشمالي، نحو قرى دليك وملك وقنيطرة وقرمانية غربي الدرباسية، ومنها إلى كديش وغنامية وكربطلي جنوبي الدرباسية، قبل أن تتوجه إلى تل طيري وتل كرمة وعمرزو باش، ومنها إلى خاسكي ومدورة وخشيفية وخانكي وجوهرية بريف عامودا.

إقرأ أيضاً: المبادرة الفرنسية حول لبنان .. تعطيل أم تأجيل!

بموازاة ذلك، انطلقت 4 عربات لـ القوات التركية ومثلها روسية من معبر شيريك الحدودي بريف الدرباسية، نحو قرى دليك وملك وقنيطرة وقرمانية غربي الدرباسية.

وتحركت العربات نحو: كديش وغنامية وكربطلي جنوبي الدرباسية، قبل أن تتوجه إلى تل طيري وتل كرمة وعمرزو باش، ومنها إلى خاسكي ومدورة وخشيفية وخانكي وجوهرية بريف عامودا، وسط تحليق لمروحيتين روسيتين في الأجواء.

وكانت وسائل اعلام سورية قد تحدثت في الـ 24 من الشهر الفائت، عن تسيير القوات الروسية ونظيرتها القوات التركية دورية مشتركة في مناطق ريف عين العرب (كوباني) الشرقية، حيث انطلقت الدورية من إحدى البوابات الحدودية بالقرب من قرية غريب بمشاركة 4 مدرعات من كل جانب، وبمشاركة مروحيتين روسيتين.

مصدر الأخبار: عربي اليوم + مواقع إخبارية

إقرأ أيضاً: القانون ونظرية التوازن في المعايير الدولية

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل