ادلب .. مقتل سياف التونسي وأبو حمزة اليمني بغارة جوية

شهدت مدينة ادلب شمال غرب سوريا بعد ظهر يوم أمس الإثنين، غارة جوية نفذتها طائرة مسيّرة يُرجّح أنها تابعة لقوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، استهدفت سيارة كانت تقل قيادييّن اثنين من التنظيمات الإرهابية المسلحة.

إعداد: وكالة عربي اليوم الإخبارية

وقالت مصادر إعلامية، إن طائرة مسيرة قصفت بصاروخين سيارة عسكرية تابعة لتنظيم حراس الدين الإرهابي، ما أسفر عن مقتل قيادييّن اثنين، بحسب المعلومات الأولية.

وأكدت المصادر، أن أحد القتيلين هو من الجنسية التونسية ويُدعى سياف التونسي، والآخر يُدعى أبو حمزة اليمني، مشيراً إلى أن طائرة الاستطلاع، لا تزال تجوب في سماء مدينة ادلب شمال غرب سوريا، وسط استنفار وانتشار لتنظيم هيئة تحرير الشام الواجهة لتنظيم جبهة النصرة الإرهابي.

إقرأ أيضاً: تركيا تتوعد بالرد على من يستهدفونها في الشمال السوري!

فيما أكد متابعون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أن طائرات رصد تركية كانت تحوم في سماء مدينة ادلب شمال غرب سوريا قبل نحو ساعة ونصف من وقوع الغارة، ما يبعث السؤال حول إن كانت نتيجة تنسيق بين القوات التركية والتحالف الدولي بقيادة واشنطن، أو أنها جولة اعتيادية صادف وجودها قبل وقتٍ قصير من هذا الاستهداف.

وسبق أن قُتل قياديان من تنظيم حراس الدين الإرهابي في الرابع عشر من شهر أيار/مايو الماضي، بقصفٍ من قبل طائرة مسيرة للتحالف الدولي في محافظة ادلب في الشمال السوري.

إقرأ أيضاً: عفرين .. من تبنى قصف القوات التركية شرق حلب بالأمس؟

وتشكل جماعة حراس الدين الارهابية من عدد من الكتائب الأولية المنشقة عن جماعة هيئة تحرير الشام الإرهابية جبهة النصرة سابقاً، بعد رفض الكتائب فك بيعتهم عن تنظيم القاعدة المُصنّف على قوائم الإرهاب الدولي.

وتقول بعض المصادر إن هيئة تحرير الشام الإرهابية توفر المعلومات لحلفائها كي يستهدفوا بطائراتهم المسيرة قادة جماعة حراس الدين في ادلب بالشمال السوري.

وتجدر الإشارة إلى أنه قصفت القوات الروسية بصواريخ من البحر ومن قاعدة حميميم شمال اللاذقية وعبر طائراتها الحربية محيط قرى باتنتا والشيخ بحر وبحوري إلى الغرب من مدينة معرة مصرين في ريف ادلب الشمالي حيث مراكز تدريب تنظيم جبهة النصرة الإرهابي وحلفائه فيما يسمى هيئة تحرير الشام، حسب قول مصادر محلية في معرة مصرين، التي أكدت أن الغارات الجوية والصواريخ البعيدة المدى الروسية دمرت مقار وتجمعات ومعسكرات للإرهابيين وقتلت أكثر من 15 منهم وجرحت العشرات.

مصدر الأخبار: عربي اليوم + وكالات.

إقرأ أيضاً: ادلب .. تركيا تسيّر دورياتها.. ورسيا تمطر الإرهابيين من الجو

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل