إيران تنفي إستخدام أراضيها لنقل أسلحة عسكرية إلى أرمينيا

كعادة المحور المعادي لجمهورية إيران الإسلامية، الزج بها في أي صراع في المنطقة وحتى البعيد عنها، فلقد بدأت وسائل الإعلام المعادية لطهران تروج لعبور أسلحة عسكرية عبر الأراضي الإيرانية إلى الداخل الأرميني.

إعداد: وكالة عربي اليوم الإخبارية

أعلنت وزارة الخارجية في إيران اليوم الثلاثاء، أنها لن تسمح باستخدام أراضيها لنقل الأسلحة والذخيرة إلى أرمينيا، وذلك بعد أخبار كاذبة روجت لها بعض وسائل الإعلام زعمت عبور أسلحة وتجهيزات عسكرية إلى أرمينيا عبر الأراضي الإيرانية.

وقال المتحدث باسم الخارجیة الإیرانیة سعيد خطيب زادة، حسب وكالة إرنا الإيرانية إن بلاده تراقب وتسیطر بشكل دقیق على عملیات الترانزیت وعبور البضائع إلی الدول الأخرى، وأكد أن ما يجري هو تبادل السلع المتعارفة بين إيران ودول المنطقة، وهذا الأمر متواصل وليس بجديد.

إقرأ أيضاً: قسد تتعرض لهجمات عدة ومقتل 6 من عناصرها في الشرق

وفي السياق، أكدت وزارة الدفاع الأرمينية، صباح اليوم الثلاثاء، استمرار الاشتباكات العسكرية في قره باغ بين القوات الأرمينية والجيش الأذربيجاني، وذكرت أنه تم التصدي لعدة هجمات شنتها القوات المسلحة الأذرية، وتكبيدها خسائر كبيرة.

وأشار ممثل وزارة الدفاع الأرمينية آرتسرون هوفهانيسيان، إلى إسقاط طائرة من دون طيار أذربيجانية أخرى في قره باغ، حسب موقع قناة روسيا اليوم الإلكتروني.

إقرأ أيضاً: الجعفري يكشف عن معلومات مهمة تخص الشعب السوري

وذكرت وزارة الدفاع الأرمينية، أنه مع حلول مساء أمس الإثنين، أسقطت القوات المسلحة الأرمينية في قره باغ، 49 طائرة من دون طيار وأربع طائرات هليكوبتر وطائرة واحدة، ودمرت 80 دبابة و82 قطعة من المركبات، التابعة للجيش الأذربيجاني.

ونفى هوفهانيسيان نبأ تدمير أذربيجان لفوج مارتوني التابع لأرمينيا، وقال: هذا مناف للواقع، مضيفاً: إن مجرد الحديث عن التدمير الكامل لوحدة عسكرية يدل على مستوى منخفض من المعرفة، هذا الأمر لم يحدث ولا يمكن أن يحدث، وبالتالي إن رواية الزج بـ إيران أصبحت ضعيفة وبعيدة ومنفصلة عن الواقع.

وفي وقت سابق اليوم، زعمت وزارة الدفاع الأذربيجانية القضاء بشكل كامل على الفوج الآلي الثالث مارتوني التابع للقوات الأرمينية، والمتمركز في محافظة خوجاوند في إقليم قره باغ.

مصدر الأخبار: عربي اليوم + وكالات.

إقرأ أيضاً: في ذكرى إنتفاضة الأقصى .. ضرورة الاتفاق على استراتيجية موحدة

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل