الرقة .. العثور على مقبرة جماعية تضم جثثاً معظمها لنساء

إن ما حدث في سوريا من جرائم حرب، هي الأعنف والأشد في تاريخ الحروب التي حدثت حول العالم، أتت كل القوى الأجنبية لتنشر الديمقراطية والسلام، حسب زعمها، فقتلت الشعب وشردته ودمرت مدن سورية كاملة، وخلّفت مئات الآلاف من الضحايا والجرحى، ويقولون إن وجودهم لحماية الشعب السوري، هي رسالة موجهة إلى الولايات المتحدة الأمريكية وإلى تركيا وإلى قوات سوريا الديمقراطية – قسد عميلة الأمريكيين، وإلى كل قوات التحالف الدولي وفي مقدمتهم فرنسا وبريطانيا، الرقة شاهد حي على إجرامهم وإجرام إرهابييهم المرتزقة.

إعداد: وكالة عربي اليوم الإخبارية

الرقة المدينة المنكوبة والمدمرة، المدينة التي لم يبقَ فيها حجر على حجر، من تنظيم داعش صنيعة الولايات المتحدة، إلى غارات التحالف الدولي التي قتلت كل المدنيين ومن بقي منهم أجهزت عليه ميليشيات قسد المتواطئة مع الأمريكيين، فإلى اليوم يتم إكتشاف مقابر جماعية، مقابر فيها رفات ضحايا إجرامهم القذر، فما ذنب الشعوب بخبث السياسة الدولية لهؤلاء المستعمرين، إن الرقة ستلعنهم إلى آخر الحياة، وكل السوريين، وإلى أن يتم طردهم من الأراضي السورية، سيبقى إجرامهم شاهداً على ما يتم إكتشافه من ضحايا ودمار، فلو كان المجتمع الدولي صادقاً، لأوقف إحتلال الأوطان وأوقف المسرحيات الإستعمارية العبثية التي يمارسها سفلة المحور الأمريكي وزبانيته.

إقرأ أيضاً: ماذا علق حسن نصرالله حول عدوان أمس على لبنان ؟

وعثر فريق الاستجابة الأولية التابع لمى يسمى “مجلس الرقة المدني _ قسد”، على مقبرة جماعية جديدة في منطقة الفروسية غرب مدينة الرقة تضم جثثًا أغلبها لنساء مجهولات الهوية، من ضحايا مرتزقة تنظيم داعش الوهابية، ليصل عدد المقابر الجماعية التي تم العثور عليها 27 مقبرة.

ونقلت مواقع كردية عن مسؤول الفريق ياسر الخميس، قوله إن ضحايا المقبرة الجديدة أكثرهم من النساء، وهن ممن أُعدمن على أيدي مرتزقة داعش وانتشلت، حتى الآن، رفات 3 أشخاص منها.

إقرأ أيضاً: مبعوث بوتين إلى سوريا يعلن استئناف جلسات اللجنة الدستورية

وفي ذات السياق، أشار “الخميس” إلى أنه وخلال هذا الشهر، استطاع فريق الطب الشرعي اكتشاف مقبرة الحتاش شمال مدينة الرقة أيضا، والذي استخرج منها 17 جثة، وهي أيضا لضحايا إعدامات ميدانية.

والجدير بالذكر، أن فريق الاستجابة الأولية انتشل حتى الآن، أكثر من 6 آلاف جثة، تم التعرف على هوية 700 منها فقط، أغلبهم مدنيون من ضحايا داعش، فيما بلغ عدد المقابر، مع المكتشفة حديثًا، 27 مقبرة جماعية في مختلف مناطق الرقة شمال شرق البلاد.

مصدر الأخبار: عربي اليوم + مواقع.

إقرأ أيضاً: سوريا .. الرئيس الأسد يتلقى رسالة من الكاظمي.. ما ذا فيها؟

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل