نائب سوري: الانتخابات التشريعية تعكس إرادة حياة سوريا

مع استحقاق الانتخابات التشريعية المحددة في التاسع عشر من يوليو/ تموز الجاري في سوريا باعتباره استحقاقاً دستورياً يعكس إرادة الحياة لدى الشعب السوري المدعو للمشاركة الواسعة فيه لانتخاب أعضاء كفوئين قادرين على إنجاز المطلوب منهم وتحمل المسؤوليات الملقاة على عاتقهم.

خاص وكالة عربي اليوم الإخبارية – سمر رضوان

عن الإستحقاق الدستوري لإنتخابات مجلس الشعب السوري، وسير العملية الانتخابية في ظل الظروف الحالية، يقول الأستاذ فهد محمد أمين، عضو مجلس الشعب السوري، لـ “عربي اليوم“:

أوكد بأن الانتخابات ستنجح وسيكون الإقبال على المشاركة فيها لافتا، وذلك يعود لجدية السوريين في التعاطي مع كل القضايا التي تهم الوطن سوريا إضافة إلى التنظيم الجيد وطموح الناس بوصول من يمثلهم تحت قبة المجلس.

إقرأ أيضاً: نائب سوري: الانتخابات إستحقاق دستوري يدل على قوة سوريا

وبالنسبة لي اتحدث عن تجربة ومن الواقع بأن لا أحد يتعمد التقصير في مهمته وخدمة من يمثلهم، لكن طريق مهمة عضو مجلس الشعب ليس مفروشاً بالورود كما يظن البعض، بل هناك صعوبات كثيرة تقف حائلاً أمام تحقيق ما يطمح إليه عضو مجلس الشعب والمواطنين، ومنها عدم استجابة بعض الوزارات نتيجة عدم توفر الإمكانات، واصطدام المطالب لبعض جزئيات التشريعات والأهم الظروف اليومية المحيطة التي تعرقل أحياناً جهود أعضاء مجلس الشعب كما حدث في الأشهر الماضية أثناء الحظر الذي فرض كإجراء احترازي للتصدي لفيروس كورونا المستجد في سوريا .

وعن دور الأعضاء، بكل تأكيد عضو مجلس الشعب لا يملك عصاً سحرية، بل هناك مهام محددة يقوم بها وفقاً للتعليمات التنفيذية النافذة، فمن مهام عضو مجلس الشعب أن يطالب لكن تنفيذ المطالب يقع على عاتق السلطة التنفيذية، ومن مهامه أن ينقل بأمانة متطلبات المواطنين ويتابعها لكن لا يملك سلطة الإيعاز بتنفيذ هذه المطالب، وبالتالي نظلم عضو مجلس الشعب إن قلنا بأنه مقصر وهو قد ادى دوره بالشكل الأمثل.

إقرأ أيضاً: برلمانية سورية: مجلس الشعب السوري خلية نحل لخدمة المواطن

وبالنسبة لخدمة الناس والمطالبة بتحسين الواقع المعيشي للمواطنين في كل سوريا هو كطلب محق للمواطن ولعضو مجلس الشعب، وشخصيا لن أدخر جهداً لخدمة أبناء بلدي سواء تحت قبة المجلس او خارجها، لأن خدمة الناس واجب على كل من يستطيع ذلك.

وأخيراً اتمنى لانتخابات الدور التشريعي الثالث النجاح، ونبارك لمن سيمثل المواطنين في المجلس واتمنى لهم دوام التقدم والازدهار.

إقرأ أيضاً: برلمانية سورية: مجلس الشعب السوري نبض المواطن


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل