الجيش السوري يعثر على أعضاء بشرية محفوظة بـ”الكلوروفوم” بإدلب

إن خطة الدولة السورية لإنشاء نيابية مختصة بالإتجار بالأشخاص لم تكن إلا ليقينها بجرائم التنظيمات الإرهابية المسلحة المدعومة من قوى أجنبية، ليس هدفها إلى تدمير سوريا والقضاء على المنظومة القيمية المجتمعية، وإرساء الإرهاب من قتل وتدمير لكن ان يصل الأمر إلى تقطيع أوصال السوريين والتجارة بأعضائهم، فهذا أمر خطير جداً، فلقد عثر الجيش السوري على عدد كبير من الأعضاء البشرية التي تعود لأحباء وأعزاء سوريين، قضوا تحت سطوة الإرهاب العالمي بقيادة كل قوى الشر وفي مقدمتها الولايات المتحدة الأمريكية وتركيا والكيان الصهيوني.

إعداد: وكالة عربي اليوم الإخبارية

عثرت وحدات الجيش السوري، بالتعاون مع الأهالي، على عدد كبير من الأعضاء البشرية محفوظة بمادة الكلوروفورم داخل أحد أوكار الإرهابيين في قرية الغدفة بمنطقة معرة النعمان جنوب إدلب.

حيث حول أحد الأطباء منزلا في قرية الغدفة شرق معرة النعمان بنحو 10 كم، استخدمته التنظيمات الإرهابية كوكر لها أثناء سيطرتها على المنطقة، إلى مختبر طبي بدائي، حيث عثر بداخله على عدد كبير من العبوات الشفافة تحوي أعضاء بشرية منها رأس وعيون وقلوب ورئات وأكباد وكلى وأحشاء أخرى محفوظة في محلول الكلوروفورم.

إقرأ أيضاً: إنشاء نيابة عامة سورية مختصة بجرائم الاتجار بالأشخاص

وعثرت وحدات الجيش السوري على العبوات مدون عليها أسماء لرجال ونساء، في حين يوجد داخل المنزل سجلات مدون عليها أسماء أشخاص مع توصيف لحالاتهم الصحية ومعلومات شخصية عنهم.

وخلال تفتيش وحدات الجيش السوري وجدوا إن إحدى الغرف في المنزل تحوي أيضاً عدداً كبيراً من الكراسات والكتب الدينية التي تظهر من عناوينها بأنها تكفيرية تستخدمها التنظيمات الإرهابية عادة لحرف وغسل أدمغة عناصرها لتنفيذ أجنداتها العدوانية الظلامية ضد المواطنين الخارجين عليها تنظيمياً وفكرياً.

إقرأ أيضاً: الأمم المتحدة تدخل مساعدات إنسانية إلى ادلب والهدف؟

وعمدت التنظيمات الإرهابية إلى اتخاذ سرقة الأعضاء البشرية مورداً لتمويل أعمالها الإرهابية وخاصة في شمال سوريا، حيث أكدت شهادات حية لمواطنين سوريين وتقارير إعلامية واستقصائية لوسائل إعلام غربية في وقت سابق تسجيل اختفاء العشرات من الأطفال والنساء وغيرهم بعمليات اختطاف وذلك بهدف سرقة أعضائهم وبيعها، وقد قادت التحقيقات إلى اكتشاف قصص مأساوية عن عمليات بيع الأعضاء يديرها سماسرة أتراك يعملون على نطاق واسع في مناطق انتشار التنظيمات الإرهابية.

مصدر الأخبار: عربي اليوم + وكالة سانا.

إقرأ أيضاً: الجيش السوري يجهز لعملية عسكرية مهمة في الشمال السوري؟


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل