الإدارة الذاتية الكردية تغلق الطرق المؤدية لمناطق سيطرة الدولة

تعيش القوات الكردية على مختلف مسمياتها، الموالية للإحتلال الأمريكي قلباً وقالباً، حالة من التخبط، معتبرة ان غريمها فقط الدولة السورية، فكل الممارسات التي تقوم فيها، موجهة في غالبيتها ضد الدولة السورية، لوم يحدث أن قامت بعملية واحدة أو إطلاق رصاصة واحدة تجاه الاحتلال التركي الذي إقتحم الشرق بحجة لجمها وإحجامها، هذا ما ترجمته حرفياً الإدارة الذاتية الكردية التي أغلقت الطرق مع الوطن سوريا، بينما شرّعته مفتوحاً مع معابر العراق غير الشرعية.

إعداد: وكالة عربي اليوم الإخبارية

فلقد قررت ما تسمى الإدارة الذاتية الكردية العميلة للاحتلال الأميركي، إغلاق الطرق المؤدية لمناطق سيطرة الدولة السورية أمام حركة الأفراد، بحجة الإجراءات والتدابير للوقاية من انتشار فيروس “كورونا” المستجد، لكنها أبقت المعابر غير الشرعية مع العراق من أجل عبور الأسلحة الأميركية.

إقرأ أيضاً: قسد تضع مراقبين في محال الإنترنت لمنع نشر التظاهرات المناهضة لها

وقالت مصادر مختصة إن ميليشيات قسد الذراع المسلح لـ الإدارة الذاتية ستعمل بموجب هذا القرار على إغلاق جميع الطرق المؤدية لمناطق سيطرة الدولة السورية بشكل كامل أمام حركة الأفراد اعتباراً من الثالث عشر من الشهر الجاري يونيو/ حزيران، مع استثناء عبور البضائع على اعتبار أن معظم المواد الغذائية تأتي من مناطق سيطرة الدولة السورية.

وأشارت المصادر إلى أن المعابر غير الشرعية مع العراق ستغلق أمام الأفراد أيضاً لكنها ستبقى مفتوحة أمام إمدادات سلاح الاحتلال الأميركي للميليشيا الكردية تلك، وتضمن قرار الإدارة الكردية التي تسيطر على مناطق في شمال وشمال شرق سوريا بدعم من الاحتلال الأميركي، وضع أي حالة إنسانية تدخل إلى مناطقها في الحجر الصحي لمدة 14 يوماً، اعتباراً من 13 الشهر الجاري يونيو/ حزيران.

إقرأ أيضاً: قسد تصعّد وتخطف عدداً من المدنيين بريف الحسكة.. والتفاصيل!

ومنعت إدخال جنازات الموتى بسبب جائحة كورونا إلى مناطق الإدارة الذاتية أي مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية – قسد ذراعها العسكري، وطالبت بالحفاظ على التباعد الاجتماعي في دور العبادة وخيم العزاء والأعراس والاجتماعات الكبرى، واستثنى القرار الطلاب لحين انتهاء فترة الامتحانات مع اتخاذ الاحتياطات الطبية والإجراءات الصحية اللازمة.

مصدر الأخبار: وكالة عربي اليوم + الوطن السورية.

إقرأ أيضاً: باحث سياسي سوري: سورية عصية على المؤامرات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل