بماذا علق غوارديولا بعد تتويج ليفربول كبطل للدوري الإنكليزي

وجه الإسباني بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي التهنئة إلى ليفربول ومدربه يورغن كلوب بعد تتويجه بلقب الدوري الإنجليزي لأول مرة في 30 عاما، لكنه تحسر على بعض نتائج فريقه في بداية الموسم وهو ما سمح لمنافسه بإنهاء غياب اللقب عن خزائنه.

وكان سيتي بحاجة للفوز للحفاظ على آماله الضئيلة للغاية للاحتفاظ باللقب، لكنه خسر 2-1 أمام مستضيفه تشلسي، الخميس، على الرغم من هدف كيفن دي بروين المذهل من ركلة حرة.

وأبلغ غوارديولا مؤتمرا صحفيا باستاد ستامفورد بريدج “هنيئا لجماهير ليفربول ومدربه ولاعبيه. عن جدارة واستحقاق”.

وتابع: “هذا الموسم فقدنا العديد من النقاط في البداية وبعضها بشكل ظالم وبعضها لارتكابنا الأخطاء مثلما حدث (أمام تشلسي). يجب علينا تقديم أداء ثابت”.

وأضاف المدرب (49 عاما) “قبل موسمين حسمنا اللقب بفارق 25 نقطة عن ليفربول ثم تعافى الفريق. الآن علينا التعافي”.

ومنح كريستيان بوليسيتش التقدم لتشلسي قبل أن يحسم ويليان الانتصار من ركلة جزاء بعد لمسة يد ضد فرناندينيو.

وقال غوارديولا: “ليس من السهل مهاجمة تشلسي بفضل القوة البدنية في الفريق. للأسف اهتزت شباكنا بسبب أخطاء. لعبنا حتى النهاية بشخصية قوية”.

وأشار المدرب الإسباني إلى أنه فخور بفريقه، الذي يستضيف ليفربول في الجولة المقبلة في الثاني من يوليو وأنه يجب على لاعبيه التعلم من الأخطاء.

وأضاف “يمكننا القول إننا فزنا بثمانية من آخر 10 ألقاب. هذا لم يحدث من قبل في هذا البلد. لا يمكنك الفوز طيلة الوقت”.

وتابع: “علينا تفهم الأمر والشعور بالتواضع والقول إننا لا نستطيع الفوز بكل الألقاب طيلة الوقت. علينا التعلم لتفادي هذا الوضع مرة أخرى”.

اقرأ أيضاً : “بي إن سبورتس” تخسر الدوري الإيطالي

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل