الولايات المتحدة قلقة من تصاعد نفوذ روسيا في المتوسط

علم الجميع كيف تحاول الولايات المتحدة الأمريكية كيل الإتهامات ضد روسيا الإتحادية في سوريا وليبيا على وجه التحديد، وتعتمد في تحالفاتها على كل من هو مختلف مع موسكو، يأتي ذلك من القلق الأمريكي الكبير جراء تصاعد القوة الروسية في الشرق الأوسط، خاصة في البحر المتوسط، الذي حققت وجودها فيه من خلال التحالف المتين مع الدولة السورية، دون أن يكون لأمريكا أي دور فيه، وهذه نتيجة طبيعية لتحالفات محور الشر.

إعداد: وكالة عربي اليوم الإخبارية

فلقد عبّر قائد القوات البحرية الأميركية في أوروبا وإفريقيا الأدميرال جيمس فوغو عن مخاوف بلاده من التركيز الروسي العسكري الحاصل في منطقة شرق المتوسط، معتبراً أن المخاوف سوف تزداد في حال تمكنت الدولة الروسية ا من الوصول لإقامة قواعد دائمة لها في ليبيان في القارة الأفريقية.

إقرأ أيضاً: الولايات المتحدة تقتل أهدافها بمفرمة اللحم الطائرة في ادلب

وفي تصريح أدلى به خلال مشاركته في ندوة إلكترونية، حسب موقع قناة روسيا اليوم الإلكتروني، أوضح فوغو أن منطقة شرق المتوسط تعد واحدة من أكثر المناطق التي تشهد تحركات عسكرية في العالم، وقال: روسيا بدأت تصب اهتماماتها في هذه المنطقة، وبدأت بنشر غواصات متطورة قادرة على إطلاق الصواريخ فيها، وهذه الغواصات قادرة على العبور إلى المياه الأوروبية، وتستطيع استهداف العواصم الأوروبية والإفريقية.

المسؤول العسكري الأميركي الرفيع، أشار إلى أن الدولة الروسية توجد في شبه جزيرة القرم، وفي الميناء الموجود بمحافظة طرطوس السورية، وهاتان النقطتان أصبحتا خط دفاع ومركزاً بحرياً مهماً لروسيا، موجهاً تحذيره للأميركيين بالقول: فكّروا في الخطر الناجم عن فعاليات روسيا في منطقتي القرم وطرطوس وخطرها في حال نجحت بكسب مراكز دائمة في ليبيا.

إقرأ أيضاً: عقوبات الولايات المتحدة لا تستهدف الأسد بعينه

ويكشف تصريح قائد القوات البحرية الأميركية عن حجم مخاوف الولايات المتحدة الأمريكية من توسع النفوذ الروسي على حساب نفوذ أميركا بالمنطقة، حيث بدأت الدولة الروسية تكسب ثقة شعوب المنطقة، الأمر الذي دفع الإدارة الأميركية إلى تصنيف روسيا كتهديد لأمنها القومي، وفرض عقوبات إقتصادية على شركاتها وحلفائها لأجل الحد من نفوذها على حد تعبير الأمريكيين.

مصدر الأخبار: عربي اليوم + وكالات.

إقرأ أيضاً: الولايات المتحدة تسحب الجيش من المدن: فشل رهان ترامب على العسكر


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل