ادلب .. إقتتال الإرهابيين يتصاعد والنصرة تقتحم عرب سعيد

مقاتلون من جبهة النصرة في صورة من أرشيف رويترز.

في سياق الصراع المتواصل على النفوذ بين التنظيمات الإرهابية في ادلب اقتحمت اليوم الأحد ما يسمى هيئة تحرير الشام، التي يتخذ منها تنظيم جبهة النصرة الإرهابي واجهة له، قرية عرب سعيد غرب إدلب واعتقلت قيادياً بارزاً في تنظيم حراس الدين الإرهابي.

إعداد: وكالة عربي اليوم الإخبارية

وقطعت قوة تابعة لتحرير الشام كل الطرق المؤدية إلى قرية عرب سعيد الواقعة غرب مدينة ادلب وعمدت إلى الانتشار في القرية، وحاصرت منزل القيادي في حراس الدين المدعو أبو عمر منهج، واعتقلته بالقوة بعد رفضه تسليم نفسه منذ يوم أول أمس السبت، وفق ما ذكرت مصادر إعلامية معارضة.

إقرأ أيضاً: مقتل قيادي في جبهة النصرة تعيد أنقرة إلى دائرة الشبهات.. التفاصيل!

ويوم الجمعة، أبرمت تحرير الشام وتنظيم حراس الدين ثلاث اتفاقيات لإنهاء المعارك العنيفة مع التنظيمات الإرهابية المنضوية فيما يسمى غرفة عمليات فاثبتوا والمتواصلة منذ نحو أسبوع، الأولى كانت في منطقة عرب سعيد وسهل الروج غرب إدلب، والثانية في مناطق الحمامة واليعقوبية والجديدة غرب ادلب أيضاً، والثالثة شملت مناطق حارم وأرمناز والشيخ بحر وكوكو شمال المدينة، لكن تحرير الشام هاجمت مناطق قالت إنها غير مشمولة بالاتفاق في منطقة عرب سعيد.

ويوم أمس اعتبر المكلف أعمال محافظة ادلب محمد سعدون أن الاقتتال الجاري بين التنظيمات الإرهابية في المحافظة يعود إلى الخلاف بين الدول الإقليمية والغربية الداعمة لتلك التنظيمات، لافتاً إلى أن النظام التركي الداعم لتنظيم جبهة النصرة يقوم دائماً بألاعيب من أجل بسط سيطرته على الأرض، لكن الجانب السوري سيقول كلمته في الميدان.

إقرأ أيضاً: الدفاع الروسية ترصد إنتهاكات جديدة لجبهة النصرة

وأصدرت هيئة تحرير الشام أول أمس بياناً باسم ما تسمى غرفة عمليات الفتح المبين قررت فيه: توحيد النشاطات العسكرية تحت إدارة غرفة عمليات الفتح المبين ومنع إنشاء أي غرفة عمليات أخرى أو تشكيل فصيل جديد تحت طائلة المحاسبة، داعية من أراد المساهمة في المجال العسكري فليقم بذلك عبر غرفة العمليات تلك.

وحسب المصادر المعارضة، فإن هيئة تحرير الشام تكون بذلك ألغت وجود ما تسمى غرفة عمليات فاثبتوا التي تضم مجموعات تبايع تنظيمي داعش والقاعدة الإرهابيين ومنها تنظيم حراس الدين الذي يشكل أبرز مكوناتها.

مصدر الأخبار: الوطن السورية.

إقرأ أيضاً: جبهة النصرة تقصف بلدات سوريّة بتواطئ تركي واضح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل