مندوب روسيا يجدد الدعوة لرفع العقوبات عن سوريا

جدد مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا الدعوة إلى رفع الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة على الشعب السوري مؤكدا أنها تسببت بمعاناة السوريين في حياتهم اليومية كما أنها تعرقل مكافحة وباء كورونا.

إعداد: عربي اليوم

وانتقد مندوب روسيا الدائم خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي عبر الفيديو أمس حول الوضع في سورية عدم تطرق تقرير الأمين العام للأمم المتحدة حول عمليات المساعدة الإنسانية العابرة للحدود إلى المشكلات الناجمة عن الإجراءات القسرية المفروضة على سورية والاكتفاء فقط بالاشارة إلى “مشكلات اقتصادية” دون الحديث عن آثار هذه الإجراءات.

إقرأ أيضاً: تخت روانجي .. على القوات الأمريكية الانسحاب من سوريا

وأكد مندوب روسيا الدائم أن أي عمليات إنسانية في سورية يجب أن تتم بالتعاون والتنسيق مع حكومتها معيدا إلى الأذهان أن روسيا طالبت على مدى سنوات بتحديد قائمة من الشركاء في عملية المساعدة الإنسانية بعلم الحكومة السورية لكن ذلك لم يحدث مشيرا إلى أن إرهابيي جبهة النصرة يعرقلون وصول أي مساعدات إنسانية إلى شمال غرب البلاد لأنهم يريدون الاستيلاء عليها وسرقتها.

ودعا مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة إلى “التوقف عن الخيارات السياسية الفردية التي لا تمت للمبادئ الإنسانية بصلة” مشددا في الوقت ذاته على ضرورة إعادة جميع المناطق إلى سلطة الدولة السورية لضمان وصول المساعدات الإنسانية إلى مستحقيها.

وفي سياق متصل، وفي كلمة لسفير إيران الدائم مجيد تخت روانجي خلال اجتماع منظمة الأمم المتحدة الذي عقد عبر الفضاء الافتراضي لمناقشة الوضع السوري، أضاف تخت روانجي أكرر الإعلان عن موقف إيران المستدام بشأن حل الأزمة السورية عبر السبل السياسية، وتابع، في هذا السياق، نحن سنواصل دعمنا لأداء لجنة الدستور السوري كما سبق الإشارة إلى ذلك خلال الاجتماعات المتكررة التي عقدت في صيغة أستانا، بما يستدعي منع الضغوط الأجنبية كما سبق التصريح به في النظام الأساسي لهذه اللجنة.

مؤكداًعلى أن أي دعم محتمل إلى اللجنة الدستورية السورية بما في ذلك الذي يقدم بواسطة الأمم المتحدة، ينبغي أن يتم فقط بناء على طلب اللجنة نفسها، وقال تخت روانجي نحن نعارض أي برنامج انفصالي وكافة الجهود الرامية إلى فرض حقائق جديدة على الأرض؛ مضيفا، أن ينبغي رعاية كامل السيادة والاستقلال السياسي ووحدة وسلامة الأراضي السورية، وانطلاقا من ذلك يتعين على كافة القوات الاجنبية المتواجدة دون تصريح الحكومة السورية أن تغادر أراضي هذا البلد.

مصدر الأخبار: عربي اليوم + سانا.

إقرأ أيضاً: سوريا .. أجواء إيجابية في إستئناف مفاوضات جنيف المقبلة

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل