سوريا .. فتح طريق الرقة – حلب إنجاز إقتصادي وإنساني

لم تدّخر سوريا جهداً في تأمين الطرق البرية للتخفيف من معاناة مواطنيها خاصة في المنطقة الشرقية، فلقد كشف محافظ الرقة عبيد الحسن عن فتح طريق الرقة حلب ذهاباً وإياباً اليوم.

إعداد: وكالة عربي اليوم الإخبارية

وأكد المحافظ: نتيجة الجهود التي بذلها الفريق الحكومي بدأ اعتباراً من صباح اليوم عودة العمل على طريق الرقة حلب الدولي والذي يربط محافظة حلب مع محافظة الرقة مروراً بمدينة الطبقة في سوريا وتقوم الفرق الطبية التابعة لمديرية صحة الرقة بفحص القادمين من المناطق الواقعة خارج السيطرة للتأكد من سلامتهم.

جدير بالذكر أن هذا الطريق مغلق منذ بداية عام 2013 وتم منذ ذلك الوقت تحويل حركة المرور بين جميع مناطق الرقة والمحافظات الأخرى إلى طريق السلمية، وسيسهم فتح هذا الطريق في حل مشكلة التنقل بين الرقة وريفها من جهة والمحافظات الأخرى من جهة أخرى، إضافة إلى تنشيط الحركة الاقتصادية لهذه المناطق.

إقرأ أيضاً: ماذا طلب الأكراد من الضباط الروس في الرقة ؟

إلى ذلك، أثمرت المفاوضات المكثّفة بين الجانبين الروسي والتركي، نجاح جهود موسكو في إقناع الأتراك بإعادة فتح طريق عين عيسى – تل تمر على الطريق الدولي “إم -4″، بعد أكثر من سبعة أشهر على إغلاقه نتيجة عملية نبع السلام التركية. ووفق المعلومات من مصادر ميدانية، فإن الفتح تمّ بعد قبول الجانب التركي بإبعاد ميليشيا قسد عن الطريق، ونشر وحدات الجيش السوري جنوبيه، مع وعود بعدم عودة انتشارهم على الطريق مرّة أخرى. وأضافت المصادر أن الجانب التركي كان يبدي إصراراً على إخلاء حاجزي الأسايش على مدخلي تل تمر وعين عيسى في شمال شرق سوريا لكن هذا لم يحدث، ولم يُعلم كيف تمكّن الروس من إقناع الأتراك بالتخلّي عن هذا المطلب.

بدوره، أكّد المسؤول في مركز التنسيق الروسي في حميميم، الجنرال بافل كاريوف، أن هذه الخطوة جاءت بعد مباحثات روسية تركية طويلة، اتفقنا فيها على إعادة فتح الطريق، مبيّناً أن البداية كانت بتسيير قوافل سفر للمدنيين بين تل تمر وعين عيسى، وأُلحقت لاحقاً بقوافل تجارية.

مصدر الأخبار: عربي اليوم + وكالات.

إقرأ أيضاً: من « أنقرة » شمالاً… إلى «الرقة» جنوباً؟

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل