حيوان ناطق يستدعى للشهادة في جريمة قتل و اغتصاب في الارجنتين !

حيوان ناطق يستدعى للشهادة في جريمة قتل واغتصاب في الارجنتين !

حيوان ناطق يستدعى للشهادة في جريمة قتل و اغتصاب في الارجنتين !

اتخذت محكمة بوينس آيرس قرارا “باستجواب” ببغاء استمع إلى آخر كلمات صاحبته القتيلة وحفظها.

وقالت صحيفة ” Daily Mail ” إن الأرجنتينية، إليزابيث توليدو، البالغة من العمر 46 عاما أجّرت غرفة في شقتها لـ3 رجال اغتصبوها وقتلوها عام 2018.

واشتبهت الشرطة بأن، ميغل ساتورينيو، البالغ من العمر 51 عاما وهورخي راول الفارز، البالغ من العمر 62 عاما هما اللذان ارتكبا تلك الجريمة. أما الرجل الثالث من مستأجري الغرفة فتمكن من رفع الاشتباه عن نفسه بعد أن أثبت غيابه عن مكان ارتكاب الجريمة.

ويعتبر رجال الشرطة أن الببغاء كرر آخر كلمات نطقتها الضحية. وأكدت جارتها أنه كان يكرر باستمرار عبارة واحدة ” لماذا ضربتني” وذلك بعد أن ضرب أحد الرجال المرأة.

وبعد أن دخلت الجارة الشقة اكتشفت جثة، إليزابيث توليدو العارية مرمية على الفراش وقفص الببغاء بجانبها. وكانت على جسدها كدمات عديدة.

ويعتبر رجال الشرطة أن عينات الحمض النووي المكتشفة على جثة المرأة ستساعدهم في إثبات تورط الرجلين في الاغتصاب والقتل الوحشي.

حيوان ناطق يستدعى للشهادة في جريمة قتل و اغتصاب في الارجنتين !

اقرأ أيضاً …صيحات مرعبة على مشارف مدينة سان فرانسيسكو أمريكية (فيديو)

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل