رفع قيود العزل في سورية والكشف عن عدد المخالفين

رفع قيود العزل في سورية والكشف عن عدد المخالفين – شدد مجلس الوزراء في سورية على أهمية استمرار حظر التجول المفروض، والحد من التجمعات خاصة عند تقديم الخدمات في القطاعين العام والخاص.

وطالب المجلس جميع الوزارات بالبدء بإعادة دوام العاملين بشكل تدريجي، على أن تستمر نسبة الدوام 40 في المئة هذا الأسبوع، وزيادة نسبة الدوام تدريجيا وحسب المديريات الأكثر احتياجا لإنجاز العمل وخاصة ما يتعلق بمعاملات المواطنين.

وذكرت صفحة رئاسة مجلس الوزارء، أن المجلس كلف المحافظين بالتوسع بإقامة الأسواق الشعبية في المناطق والمدن والبلدات “ليتسنى للمزارعين عرض منتجاتهم بشكل مباشر إلى المستهلكين وبيعها بأسعار منافسة وكسر كافة حلقات الوساطة والاحتكار مع التشدد بتطبيق الشروط الصحية في هذه الأسواق”.

وجدد المجلس التأكيد على كافة الوزارات وجهات القطاع العام وضع آلية للحد من أي تجمعات في مجال الخدمات التي تقدمها بما يضمن شروط السلامة الصحية.

واعتمد المجلس خطة وزارة الصحة لاستقبال العائدين من جميع الدول “وتأمين متطلباتهم ومراكز الحجر الصحي التي أصبحت جاهزة لوضع القادمين بالحجر لمدة 14 يوما بهدف التأكد من سلامتهم وبما يحقق شروط السلامة الصحية”.

في الوقت ذاته أعلنت وزارة الداخلية السورية،  عن توقيف 140 شخصا، وإغلاق 426 محلا، بسبب مخالفة قرارات حظر التجول، وفتح المحلات في ظل قيود الوقاية من فيروس كورونا المستجد.

وأوضحت الوزارة، أنه تم تسجيل هذه المخالفات اعتبارا من 22 أبريل وحتى تاريخه، وأنها شملت جميع المحافظات.

وكانت الوزارة أعلنت يوم الأربعاء الماضي توقيف 187 شخصا وإغلاق 189 محلا بسبب المخالفات ذاتها.

يذكر أن الحكومة السورية أقرت أمس تخفيف بعض الإجراءات التي اتخذتها سابقا والمتعلقة بمواجهة كورونا ، إلا أنها أبقت حظر التجول الذي مددته حتى السابعة والنصف يوميا، بدءا من أول أيام رمضان.

اقرأ أيضاً : أجنحة الشام للطيران تدعم سوريا بـ 4500 جهاز فحص كورونا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل