داعش ينشط في البادية السورية .. حقول الغاز “الهدف”!

شهدت منطقة البادية السورية وتحديداً في منطقة السخنة وسط البلاد، هجمات عديدة لتنظيم داعش مركزاً فيها على حقول الغاز، الأمر الذي أدى إلى خروج عدد من الحقول عن الخدمة كحقلي التيم والشاعر اللذين كان لهما الأثر الكبير على الواقع الكهربائي قبل تحرير المنطقة من التنظيم، فآخر إشتباك عنيف مع الجيش السوري كان قرب قريتي السخنة ووادي الوعر في محافظة حمص يوم 9 أبريل/ نيسان الجاري “2020”.

إعداد: عربي اليوم

وفي التفاصيل، بدأ الجيش والقوات الرديفة المحلية المدعومة من قوات الفضاء الروسية عملية أمنية واسعة النطاق للقضاء على عناصر داعش المتوارين في المنطقة الصحراوية، الهدف منها هو وضع حد للنشاط الملحوظ مؤخراً للجماعات الإرهابية ضد القوات الموالية للحكومة على الضفة الغربية لنهر الفرات.

إقرأ أيضاً: الإرهاب يستهدف أنابيب نقل الغاز من الحسكة إلى حمص

في الأيام المقبلة، من المرجح أن تواصل القوات السورية تطوير عملياتها ضد داعش على طول طريق السخنة – دير الزور، وفي ريف الميادين الجنوبي، بعد أن أصبحت خلاياه تقوم بالتسلل إلى المنطقة التي تسيطر عليها الحكومة من الضفة الشرقية لنهر الفرات في شرق سوريا والمنطقة الحدودية في غرب العراق، وهو ما سيشكل تهديداً أمنياً خطيراً في المستقبل القريب.

في غضون ذلك، أعلن تنظيم داعش أنه شن 29 هجوماً على القوات الحكومية في أنحاء العراق خلال الأسبوع الماضي. وتدعي الجماعة الإرهابية أن 66 مقاتلاً حكومياً قتلوا أو أصيبوا، لكن هذه الادعاءات لا تزال غير مؤكدة خاصةً أنه بعد انهيار الخلافة التي أعلنها التنظيم في الشرق الأوسط، أصبحت وسائل الإعلام التابعة له معتادة على نشر الأخبار المزيفة والإفراط في تقدير النجاحات المفترضة للجماعة الإرهابية.

بالتوازي مع ذلك، أنشأ الجيش التركي مركزاً جديداً للمراقبة بالقرب من قرية جنة القورة في جنوب غرب إدلب تقع هذه القرية على مقربة من الطريق السريع “إم -4” لذي يربط مدينة اللاذقية الساحلية بالمركز الصناعي للبلاد، مدينة حلب. وكان الجيش التركي أنشأ ثلاثة مواقع مماثلة في بلدات البقصرية والزينية والفريكة جنوب غرب إدلب في الأسبوع الماضي.

مصدر الأخبار: عربي اليوم + جريدة البعث السورية.

إقرأ أيضاً: توقف عدد من آبار الغاز في سوريا وزيادة في التقنين

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل