داعش تعدم ثمان سوريين في ريف الرقة.. والسبب!

ارتكبت مجموعة من فلول تنظيم داعش الإرهابي مجزرة جديدة بحق 8 مدنيين في بادية التبني السورية بريف دير الزور الشمالي الغربي، إضافة إلى إستهداف محطة تحويل كهرباء ناحية تل تمر بريف الحسكة من قبل قوات الاحتلال التركي ومرتزقته من الإرهابيين.

إعداد: وكالة عربي اليوم الإخبارية

وذكرت مصادر أهلية أن مجموعة من فلول تنظيم داعش الإرهابي أقدمت اليوم على إعدام 8 مدنيين من أبناء منطقة معدان بريف الرقة الجنوبي الشرقي وذلك في بادية التبني بريف دير الزور الشمالي الغربي أثناء بحثهم عن مادة “الكمأة”، وكانت قد أقدمت مجموعات من فلول تنظيم داعش الإرهابي أكثر من مرة على إعدام العديد من المدنيين أثناء قيامهم بالرعي وجمع الكمأة في أرياف الرقة ودير الزور وحمص.

إقرأ أيضاً: الاحتلال التركي يقصف ريف الحسكة وانباء عن إصابات

إلى ذلك، خرجت محطة تحويل كهرباء ناحية تل تمر بريف الحسكة عن الخدمة يوم أمس السبت نتيجة استهداف خطوط نقل التوتر المغذية للمحطة من قبل الجيش التركي ومرتزقته من التنظيمات الإرهابية، حيث تعمد القوات التركية ومرتزقتها إلى جانب فلول تنظيم داعش الإرهابي الموجودين في مدينة رأس العين وريفها إلى استهداف البنى التحتية والمنشآت الخدمية الموجودة في ريفي المحافظة الشمالي والغربي بشكل متكرر لحرمان الأهالي من خدماتها حيث تم استهداف محطة تحويل ناحية تل تمر والخطوط والشبكات الكهربائية المغذية لها للمرة الخامسة منذ تواجدهم بالمنطقة.

والجدير بالذكر، كانت قد كشفت مصادر أهلية في وقت سابق قيام مجموعات من إرهابيي “جبهة النصرة” ومجموعات إرهابية متحالفة معهم على نهب واستخراج الأنابيب المعدنية من أراضي الفلاحين في منطقة الغاب قرب الحدود الإدارية مع إدلب، وذكرت المصادر من محافظة إدلب ان إرهابيين مما يسمى “الحزب التركستاني” يقومون بأعمال الحفر وتخريب الأراضي الزراعية فيما تبقى من مناطق انتشارهم في منطقة الغاب بريف حماة الشمالي الغربي لاستخراج الأنابيب المعدنية لمشاريع الري وتهريبها عبر السماسرة لبيعها في تركيا، أما داعش فتختص بإعدام المواطنين.

وفي سياق متصل كشفت المصادر الأهلية قيام إرهابيين من تنظيم “جبهة النصرة” بعرض ما تبقى من محطة زيزون الحرارية التي أقدموا على تخريبها للبيع في مزاد علني إلى تجار الخردة في إدلب بالتنسيق مع تجار أتراك بالتزامن مع قيامهم بنهب وتفكيك ما تبقى من معمل الغزل والنسيج في إدلب.

مصدر الأخبار: عربي اليوم + وكالات.

إقرأ أيضاً: داعش وقصة الفرار من سجن الحسكة.. والدور الأمريكي!

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل