تحرير الشام تصدر فتوى بتحريم تعليق الصلاة بسبب كورونا

بعد أن طال فيروس كورونا كامل دول العالم، وفي ضوء الإجراءات الإحترازية التي تقوم بها أغلب دول لمنع تفشيه، دخل على خط الخلافات الداخلية بين الفصائل المسلحة في إدلب. عدد من الشرعيين والقياديين البارزين، السابقين والحاليين، في هيئة تحرير الشام “جبهة النصرة سابقاً”، أبدوا اعتراضهم على قرارات الهيئة لمكافحة الفيروس.

إعداد: وكالة عربي اليوم الإخبارية

فلقد أوقع فيروس كورونا الخلافات بين الفصائل المسلحة ومسؤوليها وشرعييها في إدلب، شمال سوريا. منذ الأسبوع الماضي، بدأت تطفو على السطح الاعتراضات من داخل هيئة تحرير الشام حول طريقة تعامل ما يسمى حكومة الإنقاذ في إدلب مع الفيروس المستجد، بعدما أثار قرار الإنقاذ التابعة للهيئة جدلاً في صفوف الأخيرة، وهو تعليق صلاة الجمعة في مساجد إدلب لمنع تفشّي الوباء في حين أن التجمّعات والاعتصامات مستمرة، كما أن حركة الأسواق هي نفسها، ولم يلتزم أحد بالتوصيات المتعلقة بالفيروس.

إقرأ أيضاً: ادلب بين تصعيد حراس الدين والنصرة و”كورونا”

ونُقل عن أبو مالك التلي أحد القادة البارزين في هيئة تحرير الشام قوله إن “الأمة الإسلامية ابتليت بتعطيل الجمعة والجماعات في المساجد دون ضبط الأسواق بحجة وباء كوفيد -19″، مطالباً بـ”منع التجمعات… قبل إغلاق المساجد”، في إشارة إلى الاعتصامات التي تنظمها الهيئة على طريق حلب اللاذقية – الدولي.

إلى ذلك، اعتلى الشرعي السابق في هيئة تحرير الشام “جبهة النصرة سابقاً” المدعو أبا اليقظان المصري منبراً في مسجد بمدينة إدلب، وتضمن حديثه إصدار فتوى بتحريم تعليق الصلاة بسبب فيروس كورونا المستجد “كوفيد -19″، حيث المصري استهل خطبته متسائلاً عن كيفية إغلاق المساجد في وقت البلاء. لكنه نبّه إلى إمكانية منع الناس من الجمعة والجماعات…وذلك في حال انتشار الفيروس في إدلب ومحيطها، مشدداً على ألّا تغلق المساجد، وأن يبقى الأئمة لطلب العلم فيها، مع وجود المفتي… لقيامه على شؤون الناس، فيما رأى متابعون أن هذه الفتوى التي أصدرها المصري تنذر بوجود خلافات بين صفوف الإرهابيين وحكومة الإنقاذ.

مصدر الأخبار: عربي اليوم + وكالات.

إقرأ أيضاً: ريف ادلب تسجل ثلاث إصابات بكورونا قادمة من تركيا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل