الإرهاب يستهدف أنابيب نقل الغاز من الحسكة إلى حمص

الإرهاب يستهدف أنابيب نقل الغاز من الحسكة إلى حمص – كشف مصدر مسؤول في مديرية حقول نفط الجبسة الحكومية في محافظة الحسكة السورية لوكالة “سبوتنيك”، بأن انفجاراً استهدف خطاً لنقل الغاز الطبيعي العائد للمديرية في ريف الشدادي جنوبي الحسكة، ما أدى لوقوع أضرار مادية وتوقف الضخ لعدة ساعات.

وبيّن المصدر بأن الانفجار تم بعبوة ناسفة استهدفت خط الغاز الواصل بين محطة “مركدة” الغازية ومعمل غاز “الجبسة” بريف الحسكة، وقد تم زرعها بالقرب من قرية “الفدغمي” التابعة لمدينة الشدادي جنوبي الحسكة، والتي يسيطر عليها الجيش الأمريكي ومسلحون محليون يتبعون له.

وأوضح المصدر: “تم تلافي الضرر وإصلاح الخط خلال ساعات من قبل الورش الحكومية، لتتم معاودة الضخ مساء في خطوط النقل الذي تصل إلى معمل “الجبسة” قبل أن تواصل طريقها عبر خط النقل العام الواصل إلى محطة “الريان” بريف حمص الشرقي”.

ووقع، صباح أمس الأحد 12 أبريل/نيسان، انفجار جراء عبوة ناسفة استهدف من خلالها مسلحون مجهولون لم يعرف انتماؤهم بعد، خط الغاز الرئيسي الواصل إلى مدينة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي، والتي تقع تحت سيطرة قوات الجيش الأمريكي وميليشيات تنظيم “قسد” الخاضع لها.

يذكر وأن الحكومة السورية كان قد أعلنت عن توقف عدد من الآبار، أدى إلى خروج كميات كبيرة وانعكس على الشبكة الكهربائية.

وأوضحت رئاسة الوزراء في بيان مقتضب على صفحتها في “فيسبوك” أنه “نتيجة للوضع الأمني في منطقة البادية والذي أدى إلى توقف عدد من الآبار في حقول حيان والشاعر وخروج كميات كبيرة من الغاز الأمر الذي انعكس بشكل حاد على الشبكة الكهربائية وبالتالي زيادة ساعات التقنين خلال الفترة الحالية”.

وأضافت رئاسة الوزراء أن ذلك أدى إلى “نقصان كميات الغاز الواردة إلى محطات توليد الكهرباء وانخفاض إنتاج الكهرباء حوالي 30%”.

وأشارت إلى أن “الموضوع قيد المتابعة حتى عودة الوضع الطبيعي وتعويض الكميات المفقودة”.

وسبق أن خرج حقل الشاعر، وهو أكبر حقل للغاز في البلاد، عن سيطرة الحكومة أكثر من مرة خلال الأزمة المستمرة في البلاد حتى استعادته القوات الحكومية عام 2017.

اقرأ أيضاً : تركيا تراقب والخوف ينتشر في الشمال السوري

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل