وزير الخارجية الإماراتي يعلق على إتصال الأسد و بن زايد

غرد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، السبت، معتبرا اتصال الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، بالرئيس السوري، بشار الأسد، تجاوزا للحسابات السياسية الضيقة.

وكتب في تغريدة له على “تويتر”: الظروف الاستثنائية المرتبطة بفيروس كورونا تتطلب خطوات غير مسبوقة، وتواصل الشيخ محمد بن زايد بالرئيس السوري هذا سياقه”.

وأكد أن “البعد الإنساني له الأولوية وتعزيز الدور العربي يعبر عن توجه الإمارات، خطوة شجاعة تجاه الشعب السوري الشقيق تتجاوز الحسابات السياسية الضيقة”.

وكان الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، قد كشف أمس الجمعة، أنه بحث هاتفيا مع الرئيس السوري بشار الأسد تفشي فيروس كورونا.

وقال الشيخ محمد بن زايد في تغريدة عبر حسابه على “تويتر”: “بحثت هاتفيا مع الرئيس السوري بشار الأسد تداعيات انتشار فيروس كورونا “.

وأضاف: “أكدت له دعم دولة الإمارات ومساعدتها للشعب السوري الشقيق في هذه الظروف الاستثنائية.. التضامن الإنساني في أوقات المحن يسمو فوق كل اعتبار، وسوريا العربية الشقيقة لن تبقى وحدها في هذه الظروف الحرجة”.

وقالت الرئاسة السورية إن بن زايد أكد دعم الإمارات للشعب السوري في هذه الظروف الاستثنائية، مشيرا إلى أن “سوريا لن تبقى وحدها في هذه الظروف الحرجة”.

ومن جانبه رحب الرئيس الأسد بمبادرة بن زايد.. مثمنا موقف دولة الإمارات العربية المتحدة في ظل ما تشهده المنطقة والعالم من هذا التحدي المستجد، وأكد ترحيبه بهذا التعاون خلال هذا الظرف..

اقرأ أيضاً : الأمم المتحدة تدعو لوقف إطلاق النار في سوريا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل