علاوي يقدم إستقالته.. وإستشارات نيابية جديدة

قدم رئيس الوزراء العراقي المكلف محمد توفيق علاوي رسالة اعتذار إلى رئيس الجمهورية برهم صالح، ينسحب بموجبها عن تشكيل الحكومة العراقية، إذ أكد رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي عقب الإعلان عن تأجيل الجلسة أن مهلة الرئيس المكلف تنتهي اليوم الاثنين لكن رئيس الوزراء المكلف اعتذر عن تشكيل الحكومة يوم أمس الأحد.

إعداد: وكالة عربي اليوم

وجاء في نص الرسالة التي بعثها علاوي إلى الرئيس صالح: “احتراما لثقة فخامتكم العزيزة والتزاما بالوعد الذي قطعته لشعبي الصابر، أوجه هذا الخطاب لسيادتكم ولشعبنا”، عندما تم تكليفي كنت قد وعدت الشعب بأني سأترك التكليف في حال مورست ضغوط سياسية لغرض تمرير أجندة معينة على الحكومة التي أعتزم تشكيلها وعليه كان قراري تشكيل حكومة مستقلة من أجل العمل دون التزامات حزبية أو ضغوطات من أجل الإسراع بتنفيذ مطالب الشعب”.

ويتابع علاوي “إني على علم تام بأن الإصرار على هذا الشرط سيكلفني تمرير حكومتي، لأن الجهات التي غرقت بالفساد وتاجرت بالطائفية والعرقية ستكون أول متضرر … وأني لو قدمت التنازلات لكنت الآن مباشر بعملي كرئيس لوزراء العراق ولكني مع كل هذا حاولت بكل الطرق الممكنة من أجل إنقاذ بلدنا من الانزلاق للمجهول ومن أجل حل الأزمة الراهنة، ولكن أثناء المفاوضات اصطدمت بأمور كثيرة لا تمت إلى قضية الوطن ومصلحته بشيء”.

إقرأ أيضاً: رسالة إلى حكومات العراق و سورية ولبنان

وأضاف علاوي “لهذا فخامة الرئيس كنت أمام معادلة، منصب رئيس الوزراء مقابل عدم الصدق مع شعبي والاستمرار بالمنصب على حساب معاناته فكان الخيار بسيط وواضح هو أن أكون مع شعبي الصابر، وخاصة عندما رأيت أن بعض الجهات السياسية ليست جادة بالإصلاح والإيفاء بوعودها للشعب”.
الجدير بالذكر، أن مجلس النواب العراقي فشل للمرة الثانية في عقد جلسة استثنائية للتصويت على حكومة علاوي لعدم اكتمال النصاب القانوني، ليبقى العراق يعيش فراغاً سياسياً مجدداً ريثما تتم إستشارات نيابية اليوم لتكليف رئيس جديد، بدون محاصاصات ليخرج العراق من المأزق الذي يعاني منه على واقع الإحتجاجات الشعبية الأخيرة التي على إثرها إستقالت حكومة عادل عبد المهدي.

مصدر الأخبار: عربي اليوم + وكالات.

إقرأ أيضاً: العراق يوافق على التواجد الأمريكي شرط تشكيل الحكومة الجديدة

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل