حمشو يضع مجموعته الدولية لوجستياً وماليا ًوبشرياً في خدمة دمشق

في خطوة تعكس مدى التكافل والتعاضد في سوريا، خاصة لرجال الأعمال والمستثمرين السوريين، بادرة عدة رجال أعمال في وضع كامل الإمكانات لتكون رديفة للحكومة السورية في مساعدتها بالتصدي لفيروس كورونا المستجد “كوفيد -19″، فجاءت مبادرة من رجل الأعمال السوري محمد حمشو عبر مجموعته الدولية لوضع كل إمكانياتها في خدمة العاصمة السورية – دمشق.

إعداد: وكالة عربي اليوم الإخبارية

ونشر المكتب الصحفي في محافظة دمشق بيانا حول مبادرة من رجل الأعمال السوري محمد حمشو بوضع كل إمكانيات مجموعة حمشو الدولية في خدمة محافظة دمشق لتعزيز الاجراءات الاحترازية في مواجهة وباء كورونا المستجد، وذلك تجسيداً لمسؤولية قطاع الأعمال الاجتماعية واتحاده مع الجهود الحكومية في وقت الملمات وبالتعاون مع محافظة دمشق.

إقرأ أيضاً: ترامب يطلب مساعدة سوريا ويرسل رسالة إلى دمشق

حيث تقدمت مجموعة شركات حمشو الدولية لتنفيذ مجموعة مبادرات بهدف خدمة المواطنين ورفع قدرتهم على مواجهة وباء كورونا المستجد، وأبدت المجموعة استعدادها لوضع كل امكاناتها اللوجستية والبشرية والمادية في خدمة المجتمع السوري، لتكون في الخطوط الأولى من المواجهين لهذا الظرف الطارئ الذي إكستح العالم.

وستبدأ مجموعة حمشو الدولية بالتنسيق مع محافظة دمشق وبإشرافها بتوزيع المواد الغذائية والأولية والمعقمات ووسائل الحماية، كما ستساهم بما تملكه من آليات وموظفين وأموال في تنفيذ جزء من خطة العمل التي تقوم الآن كوادر المحافظة بتحديده، حيث كانت بعض الشركات قد قلصت أجور العاملين لديها إلى ما نسبته 25% من رواتبهم، في وقت توقفت المواصلات العامة ما أدى إلى صعوبة كبيرة في إمكانية وصولهم إلى العمل، الأمر الذي سيخلق أزمة من رحم أزمة أكبر، فالوضع اليوم يحتاج إلى كل المبادرات الممكنة والإتحاد معاً في تسخير الطاقات وكل الإمكانيات لمواجهة الفيروس المستجد، في ظل وجود عقوبات أحادية قسرية على سوريا، ألحقت الضرر بكافة القطاعات السورية والقطاع الصحي هو جزء من المنظومة المتضررة ككل.

ونشكر رجل الأعمال السوري محمد حمشو متمنين أن تكون هذه المبادرة حافزا لرجال أعمال آخرين لتقديم مبادرات تحت هذا العنوان لتجاوز هذه المرحلة الخطيرة والحرجة.

مصدر الأخبار: عربي اليوم + وكالات.

إقرأ أيضاً: نبيل معلول يصل دمشق من أجل التوقيع على عقده الجدي


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل