وزارة الخارجية الألمانية تعترف بوجود الجماعات الإرهابية في إدلب

صرحت ممثلة وزارة الخارجية الألمانية “ماريا أديبا” بأن الخارجية الألمانية تدرك وجود الجماعات الإرهابية النشطة في محافظة إدلب السورية، ولكن الوزارة تعتقد أنه من المستحيل محاربتهم على حساب السكان المدنيين.

وقال أديبار “نحن نعرف أنه في سوريا، بما في ذلك إدلب، انه هناك مجموعات إرهابية. والجانب الألماني، بالطبع لا يدعمهم بأي شكل من الأشكال، كما أن القتال ضد الجماعات الإرهابية لا يمكن شنه على حساب السكان المدنيين”.

وأصافت أديبار “الوضع في إدلب متفجر. ليس هناك شك في أنه من المهم تحقيق انخفاض في العنف هناك أن الوضع في سوريا على وجه الخصوص، متوتراً ولا تزال خلايا جماعة الدولة الإسلامية الإرهابية قائمة. ونحن نلاحظ أن نظام الرئيس السوري بشار الأسد ما زال يرفض قراراً سياسياً”.

وقال أديبار “إننا نصر على إنهاء الأعمال القتالية ووقف إطلاق النار والوصول إلى المساعدات الإنسانية”. ووفقاً لها، لا تزال ألمانيا على اتصال مع روسيا وتركيا بشأن مسألة التوصل إلى هدنة في إدلب.

المصدر: وكالات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل