مباحثات روسية-إيرانية حول الوضع في سورية

التقى سيرغي فيرشينين، نائب وزير الخارجية الروسي، اليوم الجمعة، مع السفير الإيراني لدى موسكو، كاظم جلالي، حسبما أفادت وزارة الخارجية الروسية في بيان.

وقالت الوزارة في البيان إن الجانبين تبادلا الآراء بشأن الأجندة الإقليمية، بما فيها الوضع الراهن حول سوريا، “مع التركيز على المضي قدما في تنسيق الجهود ضمن إطار صيغة أستانا”.

وكان المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، قال الخميس، إن التجهيزات لعقد قمة روسية تركية إيرانية حول سوريا جارية، وذلك على خلفية تفاقم الأزمة في منطقة إدلب لخفض التصعيد في سوريا، مشيرا إلى أنه لم يتم بعد الاتفاق على موعد القمة الثلاثية.

من جهته، أعلن متحدث باسم الخارجية التركية أن أنقرة لم تؤكد بعد مشاركتها في القمة الثلاثية مع إيران وروسيا حول سوريا، والمقرر عقدها في طهران.

فيما أكد مصدر في الخارجية الإيرانية عدم وجود موعد محدد لقمة الدول الثلاث الضامنة لما يعرف بـ “مسار أستانا” حول التسوية في سوريا، مشيرا إلى سعي إيران، مع روسيا وتركيا، لعقدها “في القريب العاجل”.

وتابع المصدر الإيراني قائلا: “إذا لم يوافق الأتراك في الوقت الراهن، فنحن سننتظر حتى يتم الاتفاق على تاريخ جديد بيننا وبين الأصدقاء الروس والأتراك لعقد القمة.. لكن يجب أن تشارك الدول الثلاث.. إنها قمة ثلاثية”.

المصدر: وكالة الأنباء الروسية نوفوستي


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل