قريباً ستخرج أمريكا بلقاح جديد لعلاج فيروس كورونا

الكل يعلم أن الصين قاربت على اعتلاء قمة هرم التجارة العالمي وإعلانها والسيطرة على اسواق العالم وإعلانها إحياء طريق الحرير التاريخي الذي يربط قارات العالم الثلاث اسيا و أوروبا وأفريقيا مروراً بالشرق الاوسط وبعيدا عن امريكا..

كتب عبد الرحيم فاخوري : ● فجأة تصاب الصين بزلزال مدمر قلب عندها موازين القوى لتقف على حافة الهاوية وذلك بسبب ظهور فيروس كورونا القاتل الذي بدأ باجتياح ارواح عشرات الآلاف من الصينيين رغم الحجر الصحي لعدد كبير من المدن وكل محاولات الإحتواء..

وبسببه تم تضييق المنافذ البرية والبحرية والجوية امامها وغادرتها الشركات العالميه العاملة هناك..وألغيت العديد من الاتفاقيات الدوليه.. وبدت الملامح الجدية بعزل الصين عن العالم كله.. في الوقت الذي اخذ الفيروس القاتل كورونا طريقه بالإنتشار مهددا العالم اجمع بجائحة بشرية تحصد ملايين الارواح وسط عجز الصين ودول الغرب والشرق ومنظمة الصحة العالمية عن ايجاد لقاح يوقف زحف الفيروس المرعب….

● لماذ الصين بالذات..؟؟ فرضيات ثلاث طرحت نفسها امام اشارات الاستفهام المتزاحمة ..؟؟

● الفرضية الاولى وهي ان الشعب الصيني يتناول الخفافيش والقطط والسحالي والكلاب وغيرها وقد نتج عن ذلك ظهور ذلك الفيروس ..

– لكن هذه الفرضيه غير مؤكدة لأن الشعب الصيني يأكل هذه المخلوقات منذ مئات السنين ولم يظهر ذلك الفيروس قبلا..؟؟

● الفرضية الثانيه ان الحكومة الصينيه هي التي انتجت الفيروس واطلقته للسيطرة على الشركات الغربية التي تتخذ الصين مقرا لها ساعية لاخراجها من السوق الدوليه والحد من سيطرة الدولار واليورو على السوق الصيني والتجارة العالميه وهي التي تسعى حاليا لإصدار عملة صينية تواكب نشاطها الدولي لتحل العملة الغربية ..

●-الفرضية الثالثة وهي ان امريكا بدأت محاولاتها المتعدده للوقوف امام امتداد الصين التجاري وغزوها اسواق العالم وذلك بفرض قيود جمركية على صادراتها كما عملت على تضييق منافذ الاستيراد والتصدير لبضائعها عبر سباق محموم للوقوف بوجهها اما السيطرة على الاقتصاد الدولي والتجارة العالمية والتي نجحت الصين في وضع كل المرتكزات التي تجعلها تتبوأ الصدارة ..

● بعد فشل المحاولات الامريكيه في منع الصين من السيطرة.بدأت امريكا حربها المبطنه بسلاح بيولوجي جرثومي بدعم من شركات المافيه الدوائيه المشهورة بإنتاج السلاح البيولوجي من فيروسات وبكتريا وغيرها قاتله حيث قامت بإنتاج ذلك الفيروس لتهاجم به الصين وتحقق اهدافها في انهيار اقتصادها واضعافها في سوق التجارة العالمي..وهذا مايحدث حاليا فالصين تعيش اسوأ كارثة وبائية في تاريخها واسوأ حالة اقتصادية مترديه واجتماعية وانسانيه…

● اصدقائي حتما فيروس كورونا تم انتاجه في نفس المختبرات التي أنتجت فيروسات الايدز..وانفلونزا الطيور والخنازير..وجنون البقر..وشغلت بها العالم كله لسنوات عديده..

● قريبا ستخرج امريكا بلقاح جديد لعلاج كورونا وهي التي انتجته مع الفيروس نفسه لتحصد تريليونات الدولارات ولتجعل العالم كله في قبضتها وبقائها على قمة السيطرة العالمية وكعادتها غير آبهة بقتل الملايين من البشر..

اقرأ أيضاً : سعد الحريري (2005 – 2020): من الميليشيا إلى الانقلاب


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل