فيروس كورونا إستثمار لمروجي الشائعات والصحة السورية تنفي

تتعرض الدولة السورية لشائعات تتعلق بإصابات بفيروس كورونا ليصل الأمر إلى نشر شائعات عن وفيات بهذا الفيروس، حيث أكد وزير الصحة السوري أحمد خليفاوي أنه وحتى اللحظة لم يتم تسجيل أية حالة مصابة بهذا الفيروس.

إعداد: وكالة عربي اليوم الإخبارية

قال وزير الصحة السوري أحمد خليفاوي لقناة آر تي الروسية إن الإصابات الموجودة في المشافي السورية فيروس كورونا - وكالة عربي اليوم الإخباريةهي لأمراض ذات الرئة التي تكثر في موسم الشتاء، حيث تتشابه هذه الأعراض والأعراض المتمثلة بالإصابة بفيروس كورونا مؤكداً أن وزارة الصحة لن تخفي أي معلومات في حال كان هناك إصابات وستعمل على نشر برامج توعية لتلافي الإصابات.

وحول وجود نقص في الكمامات الواقية، قال الوزير خليفاوي إن الطلب عليها ازداد، مبدياً أسفه من وجود من يقوم باحتكار الكمامات نتيجة زيادة الطلب عليها، داعياً المواطنين إلى التعامل بهدوء وحذر والتأكد من مصادر الأخبار المنشورة، والجدير بذكره أن صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي تحدثت عن إصابات بفيروس كورونا في محافظتي اللاذقية وطرطوس، وذلك نقلاً عن صفحة مزورة باسم أحد الإعلاميين “صفحة قذيفة هاون في اللاذقية، وصفحة الإعلامي رفيق لطف”، وبعض من قالوا إنهم أطباء.

وللوقاية من فيروس كورونا يجب الإستمرار بغسل اليدين بالماء والصابون جيداً بشكل دائم، فهذه الحيلة تساعد في التخلص من الفيروس، تجنب التواصل المباشر مع الأشخاص المصابين بأي مرض تنفسي، تجنب لمس العينين أو الأنف أو الفم بدون غسل اليدين بالماء والصابون، العمل على تطهير الأسطح التي تتلوث سريعاً، تجنب التعامل المباشر مع الحيوانات، أخذ قسط كاف من الراحة وتناول كمية كبيرة من السوائل الدافئة.

أما الأعراض التي يجب أخذ العلم بها لأنها تساعد على اكتشافك للإصابة بـ فيروس كورونا ومنها السعال وارتفاع في درجة حرارة الجسم، والتعرض للالتهاب الشديد، وألم في الحلق وصداع شديد في الرأس، والتهاب رئوي، لكن إلى الآن لم يتم إكتشاف طرق العدوى الصحيحة لكن يتوقع أن تكون هبر مخالطة الحيوانات ثم إنتقال هذا الفيروس عبرهم إلى البشر.

مصدر الأخبار: عربي اليوم + وكالات.

إقرأ أيضاً: الصحة العالمية تتحدث عن “أمر مبشر” بشأن كورونا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل