المعارك تتجدد قرب العاصمة طرابلس رغم قرار مجلس الأمن

أفادت مصادر بحسب قناة العربية عن اندلاع اشتباكات عنيفة في محيط مسجد أبوشعالة بمشروع الهضبة جنوب العاصمة الليبية طرابلس ، وذلك بعد ساعات من تبني مجلس الأمن قرارا يلزم الأطراف الليبية على وقف إطلاق النار في البلاد.

وطالب القرار الذي أقر فجر الخميس، جميع الدول الأعضاء بالامتثال التام لحظر التسليح، وأعرب عن دعمه القاطع للممثل الخاص للأمين العام غسان سلامة والحوار الليبي – الليبي الجاري بتيسير من البعثة.

كما حض كافة الأطراف على وقف دائم لإطلاق النار، في أول فرصة ودون أي شروط مسبقة.

ودعا إلى التزام جميع المشاركين في اجتماع برلين حول ليبيا في يناير الماضي بالامتناع عن التدخل في الصراع في ليبيا وشؤونها الداخلية.

تعليق رحلات مطار معيتيقة

إلى ذلك، أعلنت إدارة مطار معيتيقة الدولي، تعليق رحلاته حتى إشعار آخر، نتيجة تعرّضه إلى قصف.

ولا تعمل في مطار معيتيقة الدولي سوى شركات طيران ليبية، تؤمّن رحلات داخلية وأخرى خارجية منتظمة مع كل من تونس والأردن و تركيا.

يذكر أنه منذ بدء العملية العسكرية التي أطلقها الجيش الليبي لتحرير العاصمة طرابلس من الميليشيات المسلحة والجماعات المتطرفة، في الرابع من أبريل الماضي، توقفت الملاحة الجوية بالمطار عدّة مرات، على خلفية الاشتباكات العنيفة التي تدور بمحاور القتال المحيطة به، إذ كان في بعض الأحيان عرضة إلى غارات جويّة وقصف بالقذائف.

في حين يتهم الجيش الليبي حكومة الوفاق باستخدام المطار “لأغراض عسكرية”، فضلا عن اتهامات أخرى بإقلاع طائرات من دون طيّار تركية من مدرجه، حيث كشفت صور مسربة تم تداولها أمس الأربعاء، انتشار منظومات دفاع جوي تركية في الجزء المدني من المطار.

اقرأ أيضاً : ما هي حقيقة نقل روسيا لمقاتلين من سوريا إلى ليبيا؟


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل