القناصة الروسية على خط المعارك في إدلب “بالفيديو”

مع بدء إعلان العملية العسكرية في إدلب والاحداث تتوالى وتتصاعد، لجهة الإنتصارات والإنجازات العسكرية للجيش السوري بمساعدة الحلفاء الروس، الذين زودوا القوات السورية بأحدث الأسلحة المستخدمة في العمليات القتالية، لعل القناصة الروسية هي الأدق في إصابة الهدف.

إعداد: وكالة عربي اليوم

على مسافة تزيد عن 350 متراً تصيب القناصة الروسية هدفها بدقة عالية، ويأتي دور القناصة في تطهير الطرق المؤدية إلى مواقع قوات الجيش السوري سواء في إدلب أو أي مكان شاركت فيه القوات الروسية إلى جانب الجيش العربي السوري في المعارك منذ دخولها الحرب إلى جانب سوريا في العام 2015، فضلاً عن دور القوات الروسية بتغطية عملية غاية في الإحترافية تحمي ظهير الجيش السوري.

وفي سياقٍ متصل، إن معركة إدلب تتطلب مهارات قتالية عالية إكتسبها الجيش العربي السوري على مدار سنوات الحرب السورية، وأصبح يمتلك من المهارة الكثير، هذه المعركة تتطلب ذلك نظراً لتلقي التنظيمات الإرهابية المسلحة تدريبات خاصة معظمها تمت في المعسكرات التركية، وبموازاة ذلك، تلقى الجنود السوريين تدريبات من خبراء عسكريين روس على أحدث الأسلحة القتالية خاصة القناصة الروسية.

إقرأ أيضاً: القناصة الصامتة الأفضل في العالم ..صناعة روسية !!

إلى ذلك، إن طبيعة المعارك الدائرة وشدتها في ريف إدلب وقبلها ريف حلب والآن على محور ريف حماة – سهل الغاب، تتطلب مهارات الجميع وتضافر الجهود، أي القوات الروسية إلى جانب القوات السورية، فلقد شاركت القناصة الروسية في المعارك الدائرة والتصدي للتنظيمات الإرهابية خاصة تنظيم جبهة النصرة الإرهابي، وقد إنتشر على مواقع التواصل الاجتماعي مشاهد لـ القناصة الروسية نفذتها القوات الخاصة الروسية، خلال مشاركتها في المعارك الدائرة في ريف محافظة إدلب.

يعرض الفيديو المتداول مشاهد توضح كيف القناصة الروسية تتصيد التنظيمات الإرهابية المسلحة ببراعة متناهية وغاية في الدقة في ريف إدلب، ما يؤكد عزم الإتحاد الروسي على تطهير الشمال السوري كاملاً من الإرهاب العابر للقارات.

إلى ذلك، تتواصل العلميات العسكرية في محيط ريف إدلب، حيث حرر الجيش العربي السوري اليوم بلدات وقرى عديدة خاصة على محور ريف حماة، بعد إشتباكات مع تنظيم جبهة النصرة الإرهابي.

مصدر الفيديو: مواقع التواصل الاجتماعي.

مصدر الأخبار: وكالة عربي اليوم.

إقرأ أيضاً: قناص روسي يتحدث كيف أحبط هجوم المسلحين في سوريا


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل