الخارجية الإسرائيلية تطالب اليابان بالإفراج عن مواطنيها المحتجزين ضمن سفينة الحجر الصحي

قالت وزارة الخارجية الإسرائيلية إن إسرائيل طلبت من السلطات اليابانية إعطاء فرصة لإجلاء الإسرائيليين الذين خضعوا للحجر الصحي على سفينة “أميرة الماسية”.

وجاء في البيان “بناء على توجيه من وزير خارجية إسرائيل “كاتز”، وزارة الخارجية الإسرائيلية ناشدت السلطات اليابانية بالسماح للإسرائيليين الموجودين على السفينة المحجورة صحياً قبالة السواحل اليابانية بمغادرتها، والتحقق من الخيارات الأخرى للمراقبة الطبية في هذا الموقف”.

وقال كاتز في بيان “وزارة الخارجية تريد التحقق من احتمال عودة الاسرائيليين الى ديارهم في أسرع وقت ممكن.”

وأشيرت التقارير انه يوجد من بين ركاب السفينة ما لا يقل عن 15 من حاملي الجنسية الإسرائيلية. وأقدمت وزارة الخارجية الإسرائيلية بالاتصال المستمر مع السلطات اليابانية فيما يتعلق بوضع الإسرائيليين على متن السفينة في ميناء يوكوهاما، كما ان السفارة الإسرائيلية في طوكيو توفر إمدادات منتظمة من الأدوية والمواد الغذائية للمواطنين الإسرائيليين المعزولين، وأنه تم تسليم طرود من السلع الأساسية من إسرائيل.

سيعقد اجتماع في القدس يوم الخميس لتقييم الوضع المتعلق بمشكلة فيروس كورونا، تحت قيادة وزير الخارجية.

يستمر الحجر الصحي للسفينة بسبب انتشار نوع جديد خطير من فيروس كورونا حتى 19 فبراير/ شباط. ووفقاً للسلطات اليابانية، بلغ إجمالي عدد الركاب المصابين حتى الآن 174 شخصاً.

وذكرت التقارير ان على السفينة يتواجد حوالي 3600 شخص من خمسين دولة مختلفة.

المصدر: وكالات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل