الجيش السوري يسجل أهدافاً جديدة في مرمى الإرهاب

إعداد: عربي اليوم

بعد أن تنفست محافظة حلب الصعداء نتيجة تأمينها وتطهير محيطها من دنس الإرهاب، يواصل الجيش السوري تقدمه محرزاً إنتصارات جديدة تضاف إلى سجله في حربه على الإرهاب.

وسع الجيش السوري من عملياته العسكرية ضد التنظيمات الإرهابية المسلحة في الشمال السوري، وتحديداً الجيش السوري في حلب - وكالة عربي اليوم الإخباريةفي ريف حلب الغربي، ليعلن تحرير كل من حور وعنجارة وبسرطون بعد تكبيد الإرهابيين خسائر فادحة في الأرواح وفي العتاد، تم ذلك عر تنفيذ رمايات مدفعية وصاروخية ناجحة محققاً مزيداً من التقدم وتوسيع رقعة الأمان في محيط ريف حلب الغربي.

إلى ذلك، صدر بيان من الجيش والقوات المسلحة بأن الجيش السوري إستعاد السيطرة على عشرات البلدات والقرى في ريف حلب الغربي والشمالي الغربي، متابعاً التقدم الميداني لتحرير الأرض السورية من كل أشكال الإرهاب والقضاء على كل المجاميع الإرهابية المسلحة المصنفة إرهابية على اللوائح الدولية.
في سياقٍ متصل، أسقطت وحدة من الجيش السوري طائرة مسيرة محملة بذخائر فوق محيط مصفاة حمص في محاولة لإستهدافها، لكن بعد الرصد والمتابعة تمكنت القوات السورية من إسقاطها، والجدير بالذكر أن الجيش كان قد أحبط فيما لا يقل عن 5 محاولات بالطيران المسير إلكترونياً تحاول إستهداف المصفاة في وقتٍ سابق.

إن توسع العمليات العسكرية لـ الجيش السوري وتوسيع رقعة الأمان، وضع التنظيمات الإرهابية في موقفٍ صعب، وبات التخبط هو الجامع فيما بينهم، إذ تعمد تلك التنظيمات على إستهداف المنشآت الحيوية لضرر الشعب السوري من خلال إستهداف مصفاة حمص تارةً ومحطة الريان، في إشارة لقلب موقف الشعب السوري على دولته، ونتيجة للإنتصارات الكاسحة التي حققتها القوات السورية خاصة في الشمال السوري، فما عجزوا عليه في الميدان يحاولون عبر الإستهدافات تحقيق إي إنتصار حتى ولو كان وهمياً.

وفي موازاة ذلك، إن إنتصارات الجيش السوري هي ضربة قاصمة للتآمرين على الدولة السورية وفي مقدمتهم النظام التركي والولايات المتحدة الأمريكية، خاصة بعد تأكيد روسيا إستمرارها في دعم الدولة السورية في حربها على الإرهاب وتحرير أراضيها على إمتداد الجغرافيا السورية.

مصدر الأخبار: عربي اليوم + وكالات.

إقرأ أيضاً: حلب تتنفس الصعداء بعد سنوات من القذائف الصاروخية

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل