ما تأثير اغتيال سليماني على إسرائيل .. وما الذي أصبحت مجبرة عليه

اعتبرت صحيفة “معاريف” الإسرائيلية، أن لمقتل قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني ، تأثيرا كبيرا على إسرائيل، لافتة إلى أنه سيكون له نتائج كبيرة على المدى القصير.

وذكرت الصحيفة في تقرير منشور على موقعها الإلكتروني، مساء الجمعة، أن إسرائيل باتت مجبرة على تغيير الاستراتيجية السياسية والعسكرية لها بعد اغتيال سليماني، من حيث عمل الاستخبارات وإجراء مناورات وتدريبات عسكرية مكثفة.

وأضافت أن مقتل الجنرال قاسم سليماني قد زاد من العبء على إسرائيل، كونها باتت مجبرة على مراقبة البرنامج النووي الإيراني مجددا، وكذلك مراقبة وفحص مديات الصواريخ لدى حزب الله اللبناني، أي إضافة عبء استخباراتي ومادي.

وأوردت الصحيفة أن تأثير مقتل سليماني لم يقف عند إسرائيل ووجوب إجراء تغيير استراتيجي في سياساتها فحسب، وإنما تجاه الولايات المتحدة الأمريكية نفسها، إذ ستعمل على تغيير سياسة الإدارة الأمريكية تجاه الشرق الأوسط مرة أخرى.

ويشار إلى أن وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، نفذت ضربة جوية بالقرب من مطار بغداد الدولي، فجر الثالث من الشهر الجاري، أسفرت عن مقتل قائد فيلق “القدس”، التابع للحرس الثوري الإيراني، الجنرال قاسم سليماني، بالإضافة إلى أبو مهدي المهندس ، نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي، وآخرين، فيما أعلنت طهران من جهتها أنها سترد بشكل قاس على عملية الاغتيال.

وتحمل واشنطن سليماني، الذي كانت تضعه على قائمة الإرهاب لديها، مسؤولية العديد من الهجمات التي أوقعت قتلى أمريكيين والتجهيز لمزيد من تلك الهجمات.

اقرأ أيضاً : الخطوط الجوية الأوكرانية تعلق رحلاتها في الأجواء الإيرانية


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل