الجيش السوري لم يخيب التوقعات في ادلب.. تحرير الشام خسرت

الجيش السوري لم يخيب التوقعات في ادلب.. تحرير الشام خسرت : استعاد الجيش العربي السوري اليوم الأحد القرى التي سيطر عليها تنظيم هيئة تحرير الشام الإرهابي إثر هجوم نفذه على مواقع الجيش في ريف ادلب شمالي البلاد.

  • وكالة عربي اليوم الإخبارية _ إنجي ميرزا 

وتمكن الجيش السوري من استعادة السيطرة على قرى إعجاز واسطبلات ورسم الورد، عقب اشتباكات عنيفة مع تحرير الشام أو جبهة النصرة كما كانت تسمى سابقاً، وتم تصفية أربعة من الجهاديين القوقاز خلال المعارك العنيفة التي نتج عنها مقتل العديد من الإرهابيين الآخرين.

وكانت وسائل إعلام المعارضة قد قالت يوم أمس السبت إن الإرهابيين تمكنوا من السيطرة على القرى السابق ذكرها بالإضافة لقرية سروج بريف ادلب الجنوبي، وكما توقعنا يوم أمس في وكالة عربي اليوم فإن سيطرة الإرهابيين لم تطل على تلك المناطق، وكنا قد قلنا إنها مناطق كر وفر ومسرح عمليات متوقعين أن يعيد الجيش السوري السيطرة عليها مجدداً، وهذا ما حدث.

وبينما ثبت الـجيش العربي السوري نقاطه في القرى المذكورة، تخوض وحدات أخرى من الـجيش معارك مع تحرير الشام والإرهابيين المتحالفين معها في قريتي كراتين ومغارة الواقعة في ريف ادلب الجنوبي أيضاً.

كذلك فإن الجيش السوري أعلن صد هجوم لـ تحرير الشام على مواقعه بريف ادلب الجنوبي، بعد معارك عنيفة معها أدت إلى سقوط قتلى وجرحى بين صفوف الجهاديين المتطرفين.

في سياق متصل، قال مصدر عسكري سوري إن الجيش السوري قد فتح معبر أبو الزندين بريف الباب في ريف حلب، الذي يشكل صلة وصل بين أرياف حلب وادلب، مع مدينة حلب والمناطق السورية أمام الحالات الإنسانية الراغبة بالانتقال من سيطرة الإرهابيين المدعومين تركيا إلى مناطق سيطرة الحكومة السورية.

وبحسب المصدر فإن الحكومة السورية خصصت حافلات نقل داخلي ستتواجد وتكون جاهزة لنقل الحالات الإنسانية من معبر أبو الزندين بشكل مجاني، وفق تعبيره.

وهكذا بات من الواضح أن معركة ادلب تدق الباب بقوة، وتحرير الشام أو جبهة النصرة هي من ساهم بتقريب زمن المعركة التي كان من المتوقع أن تبدأ مطلع العام القادم، إلا أن كثرة انتهاكات الإرهابيين ستعجل بإطلاقها كما يبدو.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل