هل انتقل سهيل الحسن إلى الحسكة..متى تبدأ المرحلة الثانية من معركة ادلب؟

هل انتقل سهيل الحسن إلى الحسكة.. متى تبدأ المرحلة الثانية من معركة ادلب؟ : من ادلب وحتى الحسكة، حقق الجيش العربي السوري خلال العام 2019 الجاري انتصارات كبيرة، مقابل خسارة كبيرة للمعارضة بشقيها السياسي والعسكري.

  • وكالة عربي اليوم الإخبارية _ حسام سليمان

إذ ورغم كل العراقيل التي وضعتها كل من تركيا والولايات المتحدة الأميركية بوجه الجيش السوري لوقف زحفه إلى ادلب، فإن الجيش العربي السوري تمكن من تحرير مساحات واسعة ضمت كامل ريف حماة الشمالي وأجزاء واسعة من ريف ادلب الجنوبي قبل أن تتوقف المعركة باتفاق بين روسيا وتركيا يمنح الأخيرة فرصة ثانية للقضاء على هيئة تحرير الشام أو جبهة النصرة كما كانت تدعى سابقاً.

  • حين اعتقدوا أن المعركة بدأت
حين اعتقدوا أن المعركة بدأت
هل انتقل سهيل الحسن إلى الحسكة

في شهر آذار الفائت من العام الجاري، وبعد التصعيد الكبير الذي بدأته هيئة تحرير الشام باستهدافها مواقع الجيش السوري في ريفي ادلب وحماة، بالإضافة إلى منازل المدنيين الآمنين وقاعدة حميميم الجوية الروسية في ريف مدينة جبلة بمحافظة اللاذقية

بدأ الطيران الحربي السوري بالتعاون مع الطيران الحربي الروسي بشن غارات مكثفة على مواقع الإرهابيين في ادلب وريف حماة الشمالي، بعد أشهر من الهدنة التي أعلن عنها الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان، وهو ما يعرف باتفاق سوتشي.

سارع الرئيس التركي ومسؤوليه لرفض الغارات الجوية السورية الروسية على مواقع الإرهابيين الذين تقدم تركيا دعما لا محدودا لهم.

بدأ أردوغان الذي يأس من توقف المعركة، بتهديد الاتحاد الأوروبي بفتح الحدود أمام اللاجئين السوريين نحو أوروبا، لكنها كانت ورقة ضغط فاشلة نوعا ما ولم تحدث أي تأثير في سير العمليات العسكرية السورية الروسية في ادلب.

بدأ الجيش السوري بالسيطرة على البلدات التي كانت تحتلها الميليشيات والإرهابيون، كفرنبودة، ثم الهبيط فخان شيخون، وكامل ريف حماه الشمالي، قبل أن تتوقف تماما عند بلدة خان شيخون الإستراتيجية.

خان شيخون.. نهاية المرحلة الأولى
هل انتقل سهيل الحسن إلى الحسكة

في العشرين من شهر آب الفائت من العام الجاري، دخلت قوات الجيش العربي السوري مدينة خان شيخون الإستراتيجية بريف ادلب الجنوبي، كانت العيون السورية ترنو إلى ادلب، لقد اقترب الحلم كثيراً، وأهالي المنطقة المجاورة للمدينة السورية التي تحتلها هيئة تحرير الشام بدعم من تركيا، كانوا قد تنفسوا الصعداء، إذ لا قذائف تودي بحياة المدنيين والأطفال والنساء بعد اليوم.

اعتبر مدير المرصد السوري المعارض رامي عبد الرحمن حينها أن دخول الجيش السوري إلى خان شيخون هو انتصار مهم، بينما كان الإرهابيون يلملمون أنفسهم بالكاد، للتمركز في مدينة معرة النعمان التي بدا أنها ستكون الهدف الجديد لقوات الجيش العربي السوري.

  • الهدنة.. ترقب المرحلة الثانية متى تبدأ؟
الهدنة.. ترقب المرحلة الثانية متى تبدأ؟
هل انتقل سهيل الحسن إلى الحسكة

مساء يوم الثلاثين من شهر آب الفائت، أعلن مصدر عسكري سوري موافقة الجيش السوري على الهدنة التي أعلنتها دعت إليها روسيا في اليوم ذاته، بينما قال زعيم تحرير الشام أبو محمد الجولاني إنه ليس موافق على الهدنة، وأضاف أن المعارك ستعود بعد انتهاء عيد الأضحى حينها.

مصدر في ميليشيا الجيش الحر قال بعد إعلان الهدنة بيومين إن الهدف منها هو منح تركيا فرصة جديدة لحل هيئة تحرير الشام، مضيفا أن مدة الهدنة ثمانية أيام فقط.

هذه التطورات كانت تتقاطع مع معلومات سربها موقع العربي الجديد الذي تموله قطر المقربة من تركيا مطلع شهر تموز الماضي، قال فيها نقلا عن مصادره إن تركيا ستسيطر على كامل محافظة ادلب قبل نهاية العام الجاري.

إذا كان يبدو أن من مجمل التقاطعات أن قرار حل تحرير الشام قد اتخذ حتى على المستوى الدولي، إلا أن الحديث عن دعم عسكري قدمته الولايات المتحدة الأميركية لـ تحرير الشام إبان معارك الجيش السوري في المنطقة، بدد الأمل بوجود مثل هكذا قرار، أو أنه اتخذ بالتعاون بين روسيا وتركيا وهو أمر لا يعول عليه كثيرا، بالنظر إلى سياسات أردوغان المتلونة.

المبعوث الأميركي الخاص إلى سوريا جيمس جيفري كان قد قال حينها إن بلاده لن تسمح بسيطرة الجيش السوري على ادلب.

وهو أمر التقطته روسيا التي لا تريد الدخول في صدام مع الولايات المتحدة بشكل مباشر، فكانت الظروف مواتية لعقد الهدنة، فمن جهة تبعد شبح الصدام العسكري مع واشنطن ،ومن جهة ثانية توحي لـ أنقرة بأنها منحتها الكثير من الفرص.

وهذا ما حدث توقفت المعارك بشكل شبه كامل، إلا فيما خلا من رد الجيش السوري على خروقات الإرهابيين المتكررة على المنطقة.

  • الحسكة تخطف البريق من ادلب
الحسكة تخطف البريق من ادلب
هل انتقل سهيل الحسن إلى الحسكة

بينما كانت العيون ترنو نحو ادلب، ومتى تبدأ المرحلة الثانية من المعركة، كانت التطورات المتلاحقة تلف مناطق شرق الفرات الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية.

نفذ الرئيس التركي أردوغان تهديداته وشن عدواناً على المنطقة بتاريخ التاسع من شهر تشرين الأول الجاري.
انسحبت الولايات المتحدة من قواعدها العسكرية على الحدود بين سوريا وتركيا مفسحة المجال أمام تركيا للتقدم في المنطقة والقضاء على الأكراد الذين كانوا حتى الأمس القريب حلفاء واشنطن في القضاء على داعش.

الأكراد وحين يأسوا من الولايات المتحدة، لجأوا إلى دمشق التي سارعت لإرسال قوات الجيش السوري نحو الحدود لتأمينها وسحب الذريعة من تركيا.

دخول الجيش السوري إلى الحسكة ثم الطبقة فمحافظة الرقة وزيارة وفد حكومي للمدينة للمرة الأولى منذ عام 2013، كان من أكبر الانتصارات التي حققها الجيش السوري من دون أن يطلق حتى رصاصة واحدة.

توقف الحديث عن معركة ادلب لصالح العدوان التركي في الحسكة السورية، ربما هو أمر تقصده تركيا التي شغلت روسيا بعيدا عن ادلب، واكتسبت المزيد من الوقت، أردوغان يدرك جيدا ماذا يفعل، لكن بوتين يمتلك براعة واضحة في ربط الملفات ببعضها البعض.

أثيرت شائعات أن تركيا وبمجرد دخول الجيش السوري إلى الحدود ستنسحب مقابل انسحاب الجيش السوري من معركة ادلب، المعارضة ووسائل إعلامها أكدوا الأمر، لكن حدث ما هو غير متوقع أيداً.

الرئيس السوري بشار الأسد يزور مدينة الهبيط المتاخمة لأماكن سيطرة تحرير الشام في ادلب، هو العنوان الذي أرعب الرئيس التركي لدرجة منعه من التداول في وسائل إعلامه.

رسالة الرئيس بشار الأسد كانت واضحة جداً، معارك ادلب ستستأنف عاجلا أم آجلا، والدولة السورية ستحقق وعدها ولن تفرط بشبر واحد من الأراضي السورية مهما اشتدت الظروف.

  • البغدادي يُقتل في ادلب
البغدادي يُقتل في ادلب
هل انتقل سهيل الحسن إلى الحسكة

حمل يوم السبت السادس والعشرين من شهر تشرين الأول الفائت، مفاجأة مدوية، إذ انطلقت غارة أميركية تابعة للتحالف الدولي ضد داعش، وهاجمت بناءا في محافظة ادلب السورية، قيل إن زعيم داعش أبو بكر البغدادي يتحصن به وقد قتل بعد أن فجر نفسه بحزام ناسف.

الرئيس الأميركي دونالد ترامب خرج مختالاً على الإعلام وقال إن السفاح الذي قضى حياته في ترويع الآخرين عاش لحظاته الأخيرة في قلق وخوف وذعر كبير من القوات الأميركية التي كانت تنقض عليه.

وكما لغز مقتل زعيم القاعدة أسامة بن لادن، قتل البغدادي على يد الأميركيين كما يحاولون تسويق الأمر، لكن السؤال الأكثر إلحاحا اليوم هو ماذا كان يفعل البغدادي في ادلب التي تسيطر عليها جماعات إرهابية مدعومة من تركيا والولايات المتحدة الأميركية؟.

لم يشكل خبر مقتل البغدادي أو بالأحرى رحيله عن الساحة بعد احتراق ورقته أي عامل ثقل على مجريات الحرب السورية، فهي نهاية متوقعة وفق السيناريو الذي يدركه السوريون جيداً.

الآن تستطيع الولايات المتحدة الأميركية الانسحاب من سوريا، بعد أن خلقت ظروفا مثالية لهذا الانسحاب، القوات الأميركية لن تبقى كثيرا في سوريا بعد اليوم، مقتل البغدادي وقبله العدوان التركي كلها مؤشرات واضحة على قرب خروج الأميركي من البلاد، وهو في حال حدث سيكون أكبر انتصار شهدته البلاد منذ اندلاع أزمتها عام 2011.

  • هل انتقل سهيل الحسن النمر إلى الحسكة؟

هل انتقل سهيل الحسن النمر إلى الحسكة؟
هل انتقل سهيل الحسن إلى الحسكة

إذا، لا مؤشرات واضحة على قرب بدء معركة ادلب اليوم، رغم رمزية زيارة الرئيس السوري بشار الأسد إلى بلدة الهبيط في ادلب.

الأجواء أكثر هدوءا في الشمال السوري، منها في شمال شرق البلاد التي تحاول تركيا الاستيلاء عليها وعلى آبار وحقول النفط فيها بالتشارك مع الولايات المتحدة التي لم تعد تبحث عن أي نصر عسكري كما هو واضح بل عن حصتها من الكعكة السورية متمثلة بالنفط وهذا ما يظهر واضحا من تصريحات ترامب مؤخراً.

تدور الأحاديث اليوم عبر الفيسبوك أن العميد سهيل الحسن الملقب بـ النمر قد توجه مع مجموعاته القتالية إلى محافظة الحسكة بهدف التصدي للعدوان التركي.

هو خبر يحمل الكثير من الطمأنينة لغالبية السوريين خصوصا بعد الانتصارات الكبيرة التي حققها سهيل الحسن النمر مع مجموعاته القتالية ضد داعش وتحرير الشام في أوقات سابقة.

النمر في الحسكة من دون تأكيدات رسمية، وعادة لا تتحدث المصادر الرسمية عن هكذا تحركات.

سهيل الحسن كان قد شارك في معارك ادلب وحقق فيها تقدما كبيرا مع مقاتلي الجيش العربي السوري، وجبهة الحسكة والرقة اليوم لن يكونا هدفا صعبا لا أمام سهيل الحسن ولا أمام الجيش العربي السوري الذي اتخذ قرار مواجهة العدوان التركي وأرسل المزيد من التعزيزات إلى المنطقة الحدودية يوم أمس الأحد.

  • لم يبق الكثير.. السر في اللجنة الدستورية

لم يبق الكثير.. السر في اللجنة الدستورية
هل انتقل سهيل الحسن إلى الحسكة

بخلاف مناطق في ريف حلب وادلب فإن الحكومة السورية اليوم تسيطر على عموم البلاد، ولم يتبق لها أي معارك كبيرة تذكر، خصوصا أنه ورغم التعزيزات والتهويلات فإن المناطق التي تسيطر عليها تركيا لابد أنها ستعود إلى الحكومة السورية وفق اتفاقات وتفاهمات معينة.

ادلب وريف حلب من المرجح أنهما لم يعودا لسيطرة الحكومة السورية قبيل انتهاء أعمال اللجنة الدستورية وإقرار دستور جديد للبلاد من شأنه أن يفتح أبواب الحل السوري على مصراعيها.

فتلك المناطق هي الورقة الوحيدة المتبقية لدى المعارضة في مفاوضاتها مع الحكومة، وبالتالي لن تغامر الدول الداعمة بخسارة هذه الورقة خلال لقاءات أعضاء اللجنة الدستورية.

لا تقل الفترة الحالية خطورة عن سابقتها، لكن ما يميزها هو انتهاء المعارك والويلات والموت الذي تشهده البلاد منذ أكثر من ثمانية أعوام، بينما تبدو الأمور بأنها ستكون أفضل حالا مع بداية العام القادم، الذي نأمل أنه سيحمل فرحاً كبيرا للسوريين المنتظرين منذ أعوام كثيرة له.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل