قتلى وجرحى بـ اشتباكات دامية في السودان… والسلطات تحظر التجوال

قتلى وجرحى بـ اشتباكات دامية في السودان… والسلطات تحظر التجوال : شهدت مدينة بورتسودان أحداث عنف قبلية، راح ضحيتها بحسب لجنة الأطباء في الولاية 3 أشخاص وأصيب 24 آخرون بجراح متفاوتة، بسبب اشتباكات بالعصي والأسلحة البيضاء عقب لقاء جماهيري لنائب رئيس الجبهة الثورية الأمين داؤود في كورنيش ستي لاند.

وأعلن والي البحر الأحمر اللواء ركن حافظ التاج مكي، حظر التجوال داخل المدينة، من الخامسة مساء للخامسة فجرا، في وقت انتشرت فيه قوات الدعم السريع بكل أنحاء المدينة، بحسب صحيفة “السوداني”.

وكان رئيس الجبهة الشعبية للعدالة الأمين داؤود، قد خاطب حشدا من مؤيديه أعلن فيه أنه جاء للتبشير بالسلام وأن الجبهة الثورية ستُنصف الشرق، مشيرا إلى أنهم بصدد مراجعة أموال ومشروعات صندوق إعمار الشرق ونصيب الولايات في عائدات شركات التعدين، وجدد تمسكه باتفاقية الشرق.

وتطورت في وقت لاحق من يوم أمس، الخلافات السياسية إلى مناوشات قبلية بين قبيلة البني عامر من جهة، وقبائل البداويت من جهة ثانية. وأدت المواجهات إلى إتلاف وحرق عدد من السيارات والمحال التجارية.

وبورتسودان، الشريان الاقتصادي الرئيسي في البلاد، تشهد باستمرار إضرابات ينفذها عمال الموانئ للمطالبة بظروف عمل أفضل ورفع أجورهم.

وشهد السودان، الدولة الشاسعة ذات التنوّع العرقي، شهوراً من الاحتجاجات الشعبية غير المسبوقة على مستوى البلاد انتهت بإطاحة الجيش بالرئيس عمر البشير في نيسان/أبريل.

ويتولّى الحكم في السودان حالياً مجلس سيادة من المدنيّين والعسكريّين لفترة انتقاليّة مدتها 39 شهراً تنتهي بإجراء انتخابات تنقل السلطة إلى المدنيّين بالكامل.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل