في حالة نادرة للغاية .. ولادة طفل برأسين و3 أذرع في الهند

كشفت تقارير أن امرأة عمرها 21 عاما أنجبت طفلا برأسين و3 أذرع يوم 23 نوفمبر في الهند.

وقالت بابيتا أهيروار وزوجها جاسوانت سينغ أهيروار، إنهما صُدما عند ولادة طفلهما الرضيع، حيث يبدو وكأنه شكل من التوائم الملتصقة، التي يتقاسم فيها الأطفال الأعضاء الداخلية نفسها، بما في ذلك القلب، ولكن الرأسين منفصلان.

وقال السيد أهيروار: “لقد صدمنا. إنه أمر لا يصدق. لا يمكننا تصديق أن طفلنا برأسين”.

وأوضح الأطباء في المستشفى أنه لم يسبق لهم أن شهدوا مثل هذه الحالة في حياتهم المهنية، حيث أجروا محادثات مع مسعفين آخرين في الهند حول ما يجب القيام به بعد ذلك.

وطبيا، توصف التوائم هذه بـ tribrachius parapagus، أي حالة نادرة لا تترك الكثير من الأمل لبقاء الأطفال على قيد الحياة.

ويخضع التوأم الآن للمراقبة على مدار الساعة في المستشفى، ولكن لا يعرف إذا كان قابلا لأي عملية جراحية.

واقترن الزوجان، من قرية باسودا في ولاية ماديا براديش، ببعضهما قبل 18 شهرا وكانا ينتظران طفلهما الأول بشغف. وقيل لهما أنه يتوقع ولادة توأم ملتصق، في الأسبوع الخامس والثلاثين من الحمل، وفقا للتقارير المحلية.

وفي حديثها مع وكالة أنباء محلية، قالت السيدة أهيروار: “انتابني شعور مختلط عندما سلمتني الممرضات الرضيع.

وفي البداية، اعتقدت أنه توأم، ولكن عندما أزالت الممرضات المنشفة، شعرت بالصدمة لرؤية طفلنا الأول برأسين و3 أيد. كل ما أردناه هو طفل طبيعي صحي، ولكن القدير أراد لنا ذلك”.

ومن غير المحتمل أن تكون هناك إمكانية لإجراء عملية الفصل، لأن التوأم يتقاسم جميع الأعضاء، ومع ذلك يحاول الأطباء إيجاد حل.

اقرأ أيضاً : مولودة “حبلى” تخضع لعملية قيصرية بعد يوم واحد من رؤيتها النور


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل